بوادر أزمة بين الإسماعيلي ووزارة الشباب بسبب «رسلان»

بوادر أزمة بين الإسماعيلي ووزارة الشباب بسبب «رسلان» سيد رسلان الإسماعيلي

ظهرت بوادر أزمة بين وزارة الشباب والرياضة والنادى الإسماعيلى بعد استبعاد الإدارة القانونية بوزارة الشباب والرياضة سيد رسلان عضو المجلس بحجة تعارض تعيينه مع اللوائح والقوانين الرياضية التي تشترط عند تكليفه أن يكون عضوا في الجمعية العمومية للنادي الأمر الذي لم يحدث وقت تكليف المجلس الحالي في سبتمبر الماضي.

وعلمت «الوفد» ان الشئون القانونية بالوزارة تلقت عدة شكاوي من بعض أعضاء الجمعية العمومية للنادي تطالب ببطلان اي قرارات صدرت عن المجلس في الفترة الماضية لبطلان توقيع رسلان علي القرارات باعتبار وجوده بالمجلس كان غير قانوني، وتلك الشكاوي من المتوقع ان تتسبب في أزمة بين الجهة الادارية والنادي الاسماعيلي.

ومن ناحية أخرى، ينوي مجلس إدارة الإسماعيلي برئاسة المهندس إبراهيم عثمان التخلص من خدمات عدد من لاعبي الفريق  خلال الفترة المقبلة في الانتقالات الشتوية الذين لم يقدموا اوراق اعتمادهم فنيا مع الفريق حتي الآن.

ومن الأسماء المرشحة للرحيل، سعد حسني ومحمود حمد وعمر الوحش.