شارابوفا تخسر أمام ريباريكوفا وتودع كأس الكرملين للتنس

شارابوفا تخسر أمام ريباريكوفا وتودع كأس الكرملين للتنس

خسرت الروسية ماريا شارابوفا أولى مبارياتها في بلادها منذ عودتها من الإيقاف بسبب تعاطي المنشطات العام الحالي عقب تعرضها للهزيمة 7-6 و6-4 أمام السلوفاكية مجدالينا ريباريكوفا في كأس الكرملين للتنس يوم الثلاثاء.

وبدت اللاعبة المتوجة بخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى مرهقة وارتكبت العديد من الأخطاء السهلة في المباراة التي جمعتها بمنافستها في الدور الأول رغم تلقيها مساندة كبيرة من الجماهير التي هتفت باسمها كثيرًا وصفقت بشدة مع كل نقطة تحرزها.

وجاءت المشاركة الأولى لشارابوفا في البطولة منذ 2007 بعد يومين من الفوز بأول ألقابها ضمن بطولات إتحاد اللاعبات المحترفات منذ أكثر من عامين عقب تتويجها ببطولة تيانجين المفتوحة.

وقالت شارابوفا إن الإرهاق لم يكن عاملًا مؤثرًا على أدائها في كأس الكرملين وأشادت بأداء منافستها خلال المباراة.

وأضافت اللاعبة الروسية خلال مؤتمر صحفي عقب المباراة “قاتلت وحاولت حقًا الفوز بالمباراة لكن مجدالينا لعبت بشكل جيد. شعرت بأني على ما يرام بدنيًا بعد خوض خمس مباريات في بطولة تيانجين المفتوحة”.

وعادت شارابوفا المصنفة الأولى عالميًا سابقًا، حاليًا تحتل المركز 57 عقب تقدمها 29 مركزًا بعد انتصارها في تيانجين، في أبريل  الماضي بعد إيقافها لمدة 15 شهرًا إثر سقوطها في اختبار للمنشطات خلال بطولة أستراليا المفتوحة 2016.

ولم تكن شارابوفا مصنفة عند عودتها للمنافسات لكنها تلقت بطاقات دعوة للمشاركة في العديد من البطولات التي تتطلب أن تكون مصنفًا للمشاركة بها الأمر الذي عرضها لانتقادات من منافساتها.