جماهير ليفربول تدافع عن محمد صلاح بعد فوزه بلقب الأفضل فى دورى الأبطال

جماهير ليفربول تدافع عن محمد صلاح بعد فوزه بلقب الأفضل فى دورى الأبطال محمد صلاح

كتب - مروان عصام

أثار حصول محمد صلاح، نجم منتخب مصر ونادى ليفربول الإنجليزى، على لقب أفضل لاعب فى الجولة الثالثة لدور المجموعات بمسابقة دورى أبطال أوروبا، متفوقاً على نجوم الكرة العالمية، أبرزهم كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسبانى وليونيل ميسى نجم برشلونة الإسبانى، ردود أفعال واسعة على مواقع التواصل الاجتماعى.

وتصدر محمد صلاح الاستفتاء الجماهيرى الذى طرحه الاتحاد الأوروبى لكرة القدم "اليويفا" عبر موقعه الرسمى لاختيار أفضل لاعب فى الجولة الثالثة لدور المجموعات بمسابقة دورى أبطال أوروبا، بعدما حصل على 51% من أصوات الجماهير المشاركة فى الاستفتاء.

وحرصت جماهير ليفربول على الدفاع عن لاعبها محمد صلاح، ضد الاتهامات التى وجهها عشاق الأندية الأخرى، بأن اللاعب المصرى حصل على تلك الجائزة بسبب مساندة جماهيره وليس لقدراته الفنية والتهديفية.

وكتب أحد مشجعى ليفربول تعليقاً على حصول محمد صلاح على لقب "لاعب الجولة" فى دورى أبطال أوروبا للمرة الثانية، "أتمنى أن يتحد العالم كما يتحد المصريون مع بعض فى أى منافسة"، فى إشارة إلى الشعبية الجارفة التى يحظى بها "الفرعون" من جانب الجماهير المصرية التى دائماً ما تلعب دوراً كبيراً فى فوزه بالألقاب الفردية.

بينما رد مشجع ليفربول آخر على دعوة أحد جماهير بشكتاش التركى بعد وضع محمد صلاح ضمن قائمة المرشحين للحصول على لقب "لاعب الجولة" حال تألقه فى دورى أبطال أوروبا مرة أخرى، بدعوى عدم تكافؤ الفرص، قائلاً، "من هو توسن؟ لم نسمع عنه من قبل".

فى السياق ذاته، سخر أحد مشجعى مانشستر يونايتد من حصول محمد صلاح على لقب "لاعب الجولة"، موضحاً أن اللاعب تألق أمام فريق مغمور يسمى مناجم سلوفينيا، ليتلقى رداً صاعقاً من أحد مشجعى ليفربول مفاده، "آخر مباراة لمدربكم مورينيو ضد عمال مناجم سلوفينيا انتهت بالتعادل 1/1".