8 حقائق عن ذهاب نهائي إفريقيا.. تفاؤل في مهمة معقدة.. وهشاشة دفاعية

8 حقائق عن ذهاب نهائي إفريقيا.. تفاؤل في مهمة معقدة.. وهشاشة دفاعية الأهلي - صورة أرشيفية

تعادل الأهلي بنتيجة (1-1) أمام ضيفه الوداد المغربي، في المباراة التي أقيمت على ملعب برج العرب بالإسكندرية، في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ونستعرض في هذا التقرير أبرز 8 أرقام عن المباراة:

تفاؤل

الأهلي فاز بدوري أبطال أفريقيا في أربع مرات سابقة أنهى خلالها مباريات ذهاب النهائي بنتيجة التعادل (1-1).

تعادل الأهلي في ذهاب النهائي أعوام 2001 و2006 و2012 و2013، وحصد لقب البطولة في مباراة العودة.

فشل

لم يحقق الوداد سوى انتصار وحيد خارج الديار هذا الموسم بالمسابقة (كان أمام القطن)، خاض 7 مباريات منذ الدور التمهيدي خارج ملعبه، محققًا 4 هزائم وانتصار وتعادلين.

وفي تاريخ دوري الأبطال، حقق الوداد الفوز في أربع مباريات فقط خارج أرضه خلال 39 مباراة خ، تعادل 12 وخسر 23، مسجلا 21 هدفًا، واستقبلت شباكه 52.

سلبية متواصلة

لم يحافظ الأهلي على نظافة شباكه منذ آخر مباراة لعبها في دور المجموعات أمام القطن الكاميروني التي فاز فيها الأحمر (3-1).

واستقبل دفاع الأهلي تسعة أهداف في آخر ست مباريات لعبها في دوري أبطال إفريقيا.

مهمة معقدة

آخر 25 مباراة للوداد على أرضه في دوري الأبطال، حقق 20 انتصارًا وأربعة تعادلات، مقابل هزيمة وحيدة تلقاه في آخر عشرة أعوام منذ 2007.

هزيمة الوداد الوحيدة التي تلقاها في آخر عشرة أعوام كانت على يد الأهلي في 27 يوليو 2016، بالنسخة الماضية من دور المجموعات للمسابقة.

صمود

حافظ الأهلي على سجله خاليًا من الهزائم في ملعبه خلال تاريخ مواجهاته أمام الوداد المغربي في مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

خاض الأحمر أربع مباريات أمام الوداد في مصر، حقق التعادل ثلاث مرات، ودوّن الفوز الأول بدور المجموعات هذا الموسم.

هدّاف

تخطى المغربي أشرف بن شرقي مهاجم الوداد مواطنه وليد أزارو الذي أحرز أربعة أهداف للأهلي، في جدول ترتيب الهدافين بدوري أبطال إفريقيا هذا الموسم.

أحرز بن شرقي خمسة أهداف محتلا المركز الثالث، خلف طه ياسين الخنيسي وصلاح الدين سعيدو (7 أهداف) وبكري المدينة ومؤيد اللافي (6 أهداف).

قياسي

عزز الأهلي عدد أهدافه القياسية في دوري أبطال إفريقيا، كأكثر الفرق تسجيلا للأهداف أمام المنافسين في المسابقة.

هدف مؤمن زكريا هو الـ370 للأحمر في تاريخ المسابقة، في 247 مباراة لعبها، فيما استقبلت شباكه 193 هدفًا.

لا يقهر

لم يتعرض الأهلي لأي هزيمة على مدار تاريخه في ذهاب نهائي دوري الأبطال، بعدما خاض النهائي 12 مرة.

تراوحت النتائج بين الفوز والتعادل، حيث فاز في مرتين فقط، واستطاع أن يتعادل في تسع مناسبات.