قطار انتصارات مانشستر يونايتد يهدد طموحات بنفيكا

قطار انتصارات مانشستر يونايتد يهدد طموحات بنفيكا جانب من مباراة سابقة بين مانشستر يونايتد وبنفيكا

كتب مروان عصام

يسعى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزى لحسم تأهله إلى دور الـ16 بمسابقة دورى أبطال أوروبا مبكرا، عندما يستضيف نظيره بنفيكا البرتغالى فى العاشرة إلا ربع مساء اليوم الثلاثاء، بملعب "أولد ترافورد" ضمن منافسات المجموعة الأولى.

ويتصدر مانشستر يونايتد جدول ترتيب المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط، بينما يحتل بنفيكا البرتغالى المركز الرابع والأخير دون رصيد من النقاط فى إحدى مفاجآت دور المجموعات.

ويمتلك مانشستر يونايتد سجلاً رائعاً على أرضه أمام الأندية البرتغالية، حيث لم يخسر فى 12 مباراة، كما تعود الخسارة الأخيرة لفريق مانشستر يونايتد على أرضه فى المسابقة إلى موسم 2012-2013 أمام ريال مدريد الإسبانى بنتيجة 1-2.

كتيبة المدرب البرتغالى جوزيه مورينيو قد تحجز مقعدها فى دور الـ 16 قبل جولتين على انتهاء منافسات دور المجموعات بشرط الفوز على بنفيكا، وتعثر سسكا موسكو الروسى صاحب المركز الثالث برصيد 3 نقاط أمام بازل صاحب الوصافة برصيد 6 نقاط.

مانشستر يونايتد "وصيف" الدورى الإنجليزى قد يحجز مقعده أيضاً فى دور الـ 16 حال سقوطه فى فخ التعادل أمام بنفيكا بشرط خسارة سسكا موسكو أمام بازل، فى المقابل يطمح بنفيكا لوضع حد لسلسلة النتائج المتواضعة بتحقيق الفوز الأول فى دور المجموعات لإحياء آماله فى احتلال المركز الثالث والانتقال إلى مسابقة الدورى الأوروبى "اليوروباليج"، فى ظل تضاؤل آماله فى انتزاع إحدى بطاقتى التأهل عن المجموعة الاولى لدور الـ 16.

فى السياق ذاته، قد يصبح عمر جابر أول لاعب مصرى يصعد لدور الـ 16 بالنسخة الحالية من مسابقة دورى أبطال أوروبا عندما يستضيف بازل نظيره سسكا موسكو بملعب "سانت جاكوب بارك"، بمدينة "بازل" السويسرية.

بازل يحتاج إلى تحقيق الفوز على سسكا موسكو فى مباراة اليوم وخسارة مانشستر يونايتد أمام بنفيكا وعلى الرغم من صعوبة تحقيق هذا السيناريو، لاسيما وأن مانشستر يونايتد سيستضيف نظيره البرتغالى على ملعبه ووسط جماهيره إلا أن المفاجآت تبقى واردة فى عالم كرة القدم.