الزمالك ينهى "كابوس" أجوجو ويترقب "عقوبات" ريكاردو

الزمالك ينهى "كابوس" أجوجو ويترقب "عقوبات" ريكاردو أجوجو لاعب الزمالك الأسبق

كتب أحمد توفيق

تخلص نادى الزمالك من أولى أزماته لدى الاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" بعد إصدار لجنة الانضباط قرارا بمنح النادى مهلة جديدة لمدة 3 أشهر لسداد مستحقات الغانى أجوجو ما يؤجل إصدار عقوبات على النادى تصل لخصم النقاط والهبوط للقسم الثانى.

وتكمن أزمة الزمالك مع أجوجو فى أحقية اللاعب تقاضى 400 ألف يورو، عبارة عن الدفعة الأخيرة من قيمة مستحقاته ،لكن الحجز على الأرصدة بالبنوك منع القلعة البيضاء من الالتزام بمواعيد السداد، ما جعل القضية تتحول للجنة الانضباط التى أصدرت قراراها السابق .

ومن المقرر أن يقوم مسئولو الزمالك قبل انتهاء المدة القانونية التى أعطته له لجنة الانضباط بتحريك طعن على قرار لجنه الانضباط امام المحكمة الرياضية، وهى الجهة الأعلى ووقتها سيكون قرار لجنة الانضباط، هو والعدم واحد، ويبدأ مسلسل قضائى جديد.

ولا يزال الزمالك أمامه أزمة أخرى لا تقل شراسة عن أجوجو، وهى مستحقات البرازيلى ريكاردو البالغة 600 ألف دولار، وتم إحالة القضية للجنة الانضباط وسيتم إصدار قرار فيها خلال الأيام المقبلة.

ولا يزال الزمالك مهدداً بالتعرض لعقوبات بسبب قضية ريكاردو، ولكن الحكم بالمهلة فى قضية أجوجو يمنح مسئولى القلعة البيضاء أملا فى صدور حكم مشابهة بالقضية الأخرى، نظرا للتشابه الكبير بين القضيتين.