فى الزيارة الأخيرة لتونس.. مشاهد تكشف "نيولوك" الأهلى فى رادس

فى الزيارة الأخيرة لتونس.. مشاهد تكشف "نيولوك" الأهلى فى رادس محمود طاهر ومحمود الخطيب

كتبت لبنى عبد الله

إضافة تعليق

ساعات قليلة تفصلنا عن موعد جديد مع كلاسيكو عربى حاسم يجمع بين الأهلى والترجى التونسى، على الملعب الأولمبى برادس، فى الجولة الخامسة بدور المجموعات فى دورى أبطال أفريقيا والمقرر له التاسعة مساء اليوم الجمعة.

المارد الأحمر يسعى للتأهل إلى ربع نهائى البطولة لمواصلة مشواره نحو لقب دورى الأبطال، الذى كان قريبا منه العام الماضى بعد وصوله إلى النهائى، لكنه خسر اللقب لصالح الوداد المغربى.

أما باب سويقة فقد خطف بالفعل بطاقة التأهل عن المجموعة الأولى بعدما تصدرها برصيد عشر نقاط، إذ أنه كان قد اقترب من التأهل بعد تغلبه على كمبالا سيتى الأوغندى بالجولة الرابعة، وأهداه الأهلى بطاقة الصعود رسميا بعدما هزم هو الآخر تاون شيب البوتسوانى.

ورغم أن مباراة الفريقين فى الجولة الأولى لنسخة دورى الأبطال هذا الموسم انتهت بالتعادل السلبى على استاد برج العرب بالإسكندرية، إلا أن الزيارة الأخيرة لأهلى رادس كانت حافلة بذكريات سعيدة لعشاق الفانلة الحمراء، حيث التقى الأهلى مع الترجى فى الدور الربع النهائى بالنسخة الماضية من دورى الأبطال، انتهت مباراة الذهاب على ملعب برج العرب بالتعادل 2-2، سجل ثنائية الأهلى عبد الله السعيد ووليد أزارو، وفى مباراة الإياب بتونس حقق الأهلى الفوز بنتيجة 2-1، أحزز ثنائية الأهلى كل من على معلول وجونيور أجايى فى مباراة كانت حديث الصباح والمساء فى القارة الأفريقية.

ونستعرض فى السطور التالية أبرز مشاهد "النيولوك" التى طرأت على الأهلى منذ الزيارة الأخيرة لرادس.

1- محمود طاهر & محمود الخطيب

مباراة الأهلى والترجى فى رادس أقيمت فى 23 سبتمبر 2017 وكان محمود طاهر وقتها هو رئيس النادى الأهلاوى، بينما يقود النادى الأكثر تتويجاً باللقب الأفريقى حالياً محمود الخطيب، بعد فوزه فى الانتخابات التى أقيمت نهاية العام الماضى.

2- حسام البدرى & كارتيرون

تغيير آخر طرأ على الأهلى ليس على الصعيد الإدارى فحسب إنما أيضا على الصعيد الفنى فلقد تولى مقاليد الإدارة الفنية الفرنسى كارتيرون بعد رحيل حسام البدرى عقب الخسارة من كمبالا سيتى الأوغندى بهدفين فى الجولة الثانية لنسخة هذا العام.

وكان البدرى قد قاد الأهلى للفوز على الترجى بهدفين مقابل هدف فى عقر داره فى الزيارة الحمراء الأخيرة لرادس.

3- شريف إكرامى & محمد الشناوى 4- عبد الله السعيد

كان عبد الله السعيد صانع ألعاب الأهلى ومنتخب مصر حاضراً فى الزيارة الحمراء الأخيرة لتونس بينما يغيب عن مواجهة الليلة بعد رحيله عن صفوف القلعة الحمراء على خلفية توقيعه للزمالك والموافقة على بيعه لأهلى جدة السعودى.

5- غياب مؤمن وربيعة وعاشور

مواجهة الأهلى والترجى الأخيرة فى رادس شهدت تواجد الثلاثى مؤمن زكريا ورامى ربيعة وحسام عاشور فى التشكيلة الأهلاوية، بينما يغيب الثلاثى عن مباراة الليلة لأسباب مختلفة، حيث استبعد الفرنسى كارتيرون مؤمن زكريا لأسباب فنية، بينما لعبت الإصابة دور البطولة فى غياب رامى ربيعة، ويغيب حسام عاشور للإيقاف.

إضافة تعليق