صور.. الأهلي يقتل انتفاضة كمبالا برباعية مثيرة ويعتلى قمة المجموعة بدورى الأبطال

صور.. الأهلي يقتل انتفاضة كمبالا برباعية مثيرة ويعتلى قمة المجموعة بدورى الأبطال الأهلي يقتل انتفاضة كمبالا برباعية

كتب فتحى الشافعى تصوير أحمد معروف ومحمود فخرى

إضافة تعليق

حقق فريق الأهلى فوزًا مُثيرًا على كمبالا سيتى الأوغندى 4/3 خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم، الثلاثاء، على ملعب برج العرب فى الجولة السادسة والأخيرة لدورى المجموعات بدورى أبطال أفريقيا.

وبذلك الفوز يصعد الأهلى لدور الثمانية لدورى الأبطال كأول مجموعته فيما جاء الترجى فى المركز الثانى والذى ضمن هو الآخر التأهل لدور الثمانية فيما ودّع كمبالا وتاونشيب البتسوانى البطولة.

سجل رباعية الأهلى وليد أزارو "هدفين" وكوليبالى وصلاح محسن.

الشوط الأول

جاءت بداية المباراة حماسية بشكل واضح من جانب الأهلى الذى ضغط مُبكرًا ولم تستمر فترة "جس النبض" كثيرًا إذا لعب المارد الأحمر بهجوم ضاغط عن طريق معلول وفتحى من الأجناب وحمودى وإسلام محارب.

حاول كمبالا سيتى امتصاص ضغط لاعبى الأهلى ولعب بطريقة دفاعية واضحة اعتمد خلالها على إغلاق مفاتيح لعب الأهلى وكانت أولى هجمات الضيوف على مرمى الأهلى فى الدقيقة 13 من تسديدة قوية مرات بجوار القائم.

وواصل الأهلى سيطرته على مجريات اللقاء مع هجمات مرتدة قليلة الخطورة من الضيوف، وأسفر الهجوم الأحمر الضاغط عن هدف رائع فى الدقيقة 24 أحرزه وليد أزارو بعدما تلقى تمريرة عرضية رائعة من الدولى التونسى على معلول ارتقى لها الأسد المغربى وسددها برأسه بشكل رائع مُسجلاً الهدف الأول، ولم يهدأ أداء الأهلى بعد هدف أزارو وواصل الهجوم.

مع اقتراب نهاية الشوط الأول هدأ أداء لاعبى الأهلى وانحصر اللعب وسط الملعب كثيرًا وقلّت الخطورة إلى حد كبير بشكل سمح لفريق كمبالا بالتجرؤ على مرمى الأهلى ونجح الضيوف فى تسجيل هدف التعادل فى الدقيقة 40 عن طريق جاكسون نوندا بعدما استغل خطأ دفاع الأحمر وسجل برأسه.

بعد هدف الضيوف نشط أداء الأهلى مرة أخرى لكن بعدم تركيز ونال وليد أزارو بطاقة صفراء للخشونة مع حارس مرمى كمبالا سيتي، وكاد الضيوف يُسجلون هدفًا ثانيًا فى الدقيقة 45 بعدما انفرد مهاجم كمبالا لكن محمد الشناوى تألق وأنقذ الموقف ببراعة بعدها أنتهى الشوط الأول بالتعادل بهدف لمثله.

الشوط الثانى

على غير نهاية الشوط الأول جاءت بداية الشوط الثانى هجومية من جانب الأهلي، وضغط المارد الأحمر بكل خطوطه إلى أن سجل المدافع المالى ساليف كوليبالى هدفًا ثانيًا للأهلى فى الدقيقة 50.

لم يفرح الأهلى كثيرًا بهدف التقدم إذ سجل بيتر ماجمبو هدف التعادل لكمبالا فى الدقيقة 54 مُستغلاً التمركز الخاطئ من جانب مدافعى الأهلى.

ودفع الفرنسى كارتيرون بصلاح محسن بدلاً من ناصر ماهر فى الدقيقة 57، واستعاد الأهلى سيطرته على مجريات اللقاء ولعب أحمد فتحى دور البطولة فى هدف ثالث سجله وليد أزارو للأهلى فى الدقيقة 62 بعدما قاد فتحى هجمة من الناحية اليمنى وراوغ دفاع كمبالا ولعب كرة عرضية جيدة أحسن أزارو التعامل معها وسجل منها هدف التقدم للمارد الأحمر.

ودفع كارتيرون بمؤمن زكريا بعد فترة من التجميد على حساب أحمد حمودى ثم دفع الخواجة الفرنسى بأكرم توفيق بدلاً من عمرو السولية لإصابة الأخير.

لم يهدأ الأهلى بعد هدفه الثالث وواصل هجماته وقاد إسلام محارب هجمة عنترية وسدد كرة قوية ارتدت من "يد" حارس الضيوف لتجد صلاح محسن ويُسدد منها هدفًا رابعًا للأهلى فى الدقيقة 70.

وشهدت الدقائق الأخيرة من المباراة اهتزاز واضح من جانب دفاع الأهلى ومحمد الشناوى حارس مرماه واستغل الضيوف هذه الأخطاء وسجلوا هدفًا ثالثًا فى الدقيقة 82 بعدما سدد الآن أوكيلو كرة قوية لم يُحسن الشناوى التعامل معها وسكنت شباكه.

حاول الأهلى تسجيل هدف خامس فيما حاول كمبالا تسجيل هدف التعادل الرابع لكن ينتهى اللقاء بفوز بطل مصر بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف.

إضافة تعليق