شاهد.. لحظة الاعتداء على زعيم المعارضة التركية خلال جنازة بأنقرة

شاهد.. لحظة الاعتداء على زعيم المعارضة التركية خلال جنازة بأنقرة زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض، كمال كليشدار أوغلو

ذكرت وسائل إعلام تركية أن زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض، كمال كليشدار أوغلو، قد تعرض للاعتداء بالضرب خلال مشاركته في مراسم جنازة ببلدية جوبوك، في العاصمة أنقرة.

وكان كليشدار يشارك في تشييع جنازة أحد الجنود الأتراك الذين قتلوا في هجوم لحزب العمال الكردستاني شمال العراق على قاعدة عسكرية تركية.

ونشرت وسائل الإعلام، مقاطع مصورة، تظهر مجموعة من المواطنين الأتراك، وهم يهاجمون كمال أوغلو، ويعتدون عليه بالضرب، ويوجهون له الشتائم، قبل أن تتمكن قوات الأمن من إبعادهم عن الزعيم المعارض وحمايته.

وعلق كليشدار على الحادث مباشرة قائلا: "أنا أعرف من ينظم مثل هذه الأمور، ولن يثنيني عن طريقي في تحقيق أهدافي"، مضيفا: "يجب علينا احترام دم الشهيد وبهذه اللحظات لا يجب علينا ارتكاب مثل هذه الحماقات".

وأكد حزب الشعب الجمهوري المعارض، في بيان، أن "صحة كليشدار أوغلو جيدة، بعد إجراء الإسعافات الأولية اللازمة".

وبدأت النيابة العامة في أنقرة تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث.

ولم تعرف خلفيات الهجوم الذي تعرض له زعيم المعارضة، غير أن انتقادات وجهت خلال الانتخابات البلدية الأخيرة (فازت بها المعارضة في أنقرة واسطنبول) لحزب الشعب الجمهوري بالتحالف مع حزب الشعوب الديمقراطي الذي تقول أوساط في الحكومة التركية إن له صلات بحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه أنقرة رسميا منظمة إرهابية.