الهشاشة والكوليسترول.. أساطير مغلوطة حرمتنا من تناول ألذ الأطعمة والمشروبات

الهشاشة والكوليسترول.. أساطير مغلوطة حرمتنا من تناول ألذ الأطعمة والمشروبات

الكثير منا يكتسب معتقداته وعاداته من خلال السمع، وقليل هم الذين يبحثون عن صحة ما يسمعونه، ومن بين الأمثلة على ذلك، بعض الأطعمة التي عرف عنها أنها تضر بالصحة، على الرغم من أن الحقيقة تقول غير ذلك.

قالت دراسة حديثة إن بعض المواد الغذائية اكتسبت شهرة سيئة على الرغم من أنها ليست ضارة بالصحة، ويمكن تناولها بشكل طبيعي، بحسب "روسيا اليوم".

البيض
يقال إنه يحتوي على كمية عالية من الكوليسترول، وأنه يؤدي بالطبع إلى ارتفاع الكوليسترول في الدم، لكن الدراسة تؤكد على صحة النصف الأول من المعلومة، وتؤكد خطأ النصف الآخر.

بالإضافة إلى أسطورة زيادة أعراض نزلات البرد والإنفلونزا بعد تناول البيض، وهو أمر عار تماما عن الصحة.

السمك
بخلاف شائعة البرد التي تربطه بالبيض، يقول البعض أيضا إن الأسماك غنية بالزئبق ما يتسبب في الإصابة بالأمراض.

لكن الحقيقة تقول إن السمك لا علاقة له بالبرد، وأن الزئبق يمكن أن يتراكم في الأسماك الكبيرة المفترسة وليس الأسماك التي نعتاد تناولها.

المياه الغازية
بنسبة تتخطى الـ99%، يعتقد الناس أن الفقاعات داخل زجاجات المياه الغازية تسبب حصوات في الكلى، وتقلل الكالسيوم من العظام، وحتى تجرد المينا من الأسنان.

لكن الدراسة تقول إن السوائل ذات الفقاعات هي بنفس القدر من الأهمية بالنسبة لك مثل الماء العادي، كما صرحت بذلك جينيفر ماكدانييل، أخصائية تغذية مسجلة ومعتمدة في علم التغذية الرياضية، حيث إن "المياه الغازية مصنوعة عن طريق إذابة ثاني أكسيد الكربون في الماء وخلق حمض الكربونيك، وهذه العملية تضيف فقط الفقاعات، ولا تضيف السكر أو السعرات الحرارية أو الكافيين".

الكافيين
يقال أيضا إن الكافيين يوقف نموك ويضر بصحتك، لكن وفقا لعيادة " Mayo"، يمكن للشخص البالغ العادي أن يستهلك بأمان ما يصل إلى 400 ملج من الكافيين يوميا. وتحتوي معظم فناجين القهوة المعتادة على ما بين 90 و120 ملج فقط، وبالتالي فإنه يمكن استهلاك نحو 4 فناجين قهوة باليوم دون أن تسبب أي ضرر صحي.

الملح
من المعروف أن الملح يسبب مشاكل في القلب ويؤدي إلى زيادة الوزن، لكن في الحقيقة لا تزال الأدلة حول ما إذا كان تناول الملح باعتدال له تأثير سلبي أو إيجابي على صحتنا غير واضحة إلى حد ما.

ومع ذلك، لم يجد "تحليل التلوي" لعام 2011 لسبع دراسات شملت أكثر من 6 آلاف شخص، أي دليل قوي على أن تقليل الملح يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية أو الوفاة، حتى في أولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.