رفضت المشاركة في الفساد.. ميسي يفتح النار على كوبا أمريكا بعد الطرد

رفضت المشاركة في الفساد.. ميسي يفتح النار على كوبا أمريكا بعد الطرد طرد ميسي في مباراة الأرجنتين وتشيلي

اتهم ليونيل ميسي نجم منتخب الأرجنتين اللجنة المنظمة لبطولة كوبا أمريكا بالميل لصالح البرازيل، مؤكدا أن طرده أمام تشيلي كان متعمدا.

ورفض ميسي المشاركة في توزيع الجوائز والحصول على ميداليته برونزية، قائلا: "لم أذهب إلى توزيع الجوائز لأنني لا أرغب أن أكون جزءا من الفساد"، وفقا لصحيفة "مترو" البريطانية.

وتابع ميسي: "كان من المفترض أن نحقق أكثر من ذلك في البطولة لكنهم تعمدوا إبعادنا عن النهائي.. الأمر كان من الممكن أن ينتهي ببطاقة صفراء فقط لكلا الطرفين، لكن يبدو أن تصريحاتي في المباراة السابقة أمام البرازيل هي السبب.

وأكد نجم منتخب الأرجنتين أن "الحكام والجميع في البطولة حرموا الجمهور من الاستمتاع ودمروا العرض"، موضحا أن الفساد لم يسمح لهم بالتواجد في النهائي.

وأشار ميسي إلى أن البطولة "تم إعدادها للبرازيل"، موضحا أنه إذا لم يتدخل الحكام أو "الفار" في المباراة النهائية ستفوز البيرو على البرازيل.

كان ميسي انتقد اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية، بعدما تعرض المنتخب الأرجنتيني للظلم التحكيمي في مباراة نصف النهائي ضد البرازيل.

ومن المقرر أن تواجه البرازيل بيرو في نهائي كوبا أمريكا اليوم الأحد.

وغضب المهاجم الأرجنتيني من طرده خلال المباراة إثر مشاجرة بالأيدي مع جاري ميديل لاعب تشيلي، وانتصر الأرجنتين بهدفين لهدف ليحقق المركز الثالث على حساب تشيلي.