بعد معايرة محمد صلاح بأنه فلاح.. نقيب الفلاحين يطالب بتجريم إهانة المهنة

بعد معايرة محمد صلاح بأنه فلاح.. نقيب الفلاحين يطالب بتجريم إهانة المهنة اللاعب الدولي - محمد صلاح

استنكر حسين عبد الرحمن أبو صدام، نقيب الفلاحين، هجوم من وصفهم بالعاطلين من جمهور السوشيال ميديا على اللاعب محمد صلاح، ومعايرته بأنه فلاح، قائلا: "أنا أفتخر أنني فلاح ابن فلاح، ونصف الشعب المصري فلاحون والنصف الآخر من التجار والصناع، وكل المهن الأخرى تعيش على الإنتاج الزراعي".

وأوضح أبو صدام أن تلك النعرات تخرج نتيجة قلة ثقافة هؤلاء، داعيا مؤسسات الدولة والمجتمع المدني والمؤسسات الإعلامية إلى ثورة لتصحيح المفاهيم المغلوطة عن الفلاح المصري الذي ظلم كثيرا وناضل وكافح وعانى من الفقر والاستغلال، رغم أنه المنتج الذي لا يمل.

وأضاف أن الفلاحين هم من كانوا في صدارة الحملة الفرنسية، وهم من حفروا قناة السويس وقادوا الثورة العرابية.

وطالب عبد الرحمن الدولة بالاهتمام بالفلاح وتدريس تاريخه، كما طالب مجلس النواب بإصدار تشريعات تصون وتحمي الفلاحين وتجرم إهانة مهنة الفلاحة.

وقال موجها حديثه لمن يعايرون صلاح: "كلمة فلاح تعني "حي علي الفلاح"، وتراب العمل خير من زعفران البطالة، واليد الخشنة هي التي تطعم اليد اللينة".