انتحار جماعي لعائلة بالبحيرة بسبب المشاكل الأسرية .. تفاصيل

انتحار جماعي لعائلة بالبحيرة بسبب المشاكل الأسرية .. تفاصيل انتحار

تسببت المشاكل الأسرية فى حادث انتحار جماعي لثلاث فتيات من عائلة واحدة بمحافظة البحيرة، حيث بدأت تفاصيل الواقعة بانتحار فتاتين من عائلة واحدة تناولا الحبة السامة الخاصة بالغلال لمرورهما بحالة نفسية سيئة، حيث توفتا فور وصولهما المستشفى العام،  وبعد علم والدة أحدهما بفقد فلذة كبدها دخلت فى هالة هستيرية وانهيار عصبى، وتوفيت إثر إصابتها بنوبة قلبية بسبب حزنها على انتحار ابنتها الكبرى، وبعدها علمت الابنة الصغرى بوفاة والدتها وانتحار شقيقتها، قامت بالانتحار بالقفز من بلكونة منزلها للهروب من حياتها. 

تلقى اللواء مجدي القمري مدير أمن البحيرة، بلاغا من قسم شرطة كفر الدوار يفيد وصول جثتين هامدتين لكل من الطالبة إ.م.ف ١٧ سنة والطالبة د.س.ع ١٥ سنة بمستشفى كفر الدوار العام” الشاملة لتناولهما الحبة السامة حبوب حفظ الغلال، مما أدى إلى توقف عضلة القلب في الحال ووفاتهن.

بالانتقال والفحص وسؤال والدتها أفادت بتناول ابنتها وبنت خالتها قرصًا لحفظ القمح بطريق الخطأ، ونفت الشبهة الجنائية، تحرر عن الواقعة المحضر اللازم.

وعقب ذلك أصيبت الأم بحالة هستيرية، ونوبة قلبية نقلت على إثرها إلى المستشفى، ولكنها فارقة الحياة، نتيجة حزنها على ابنتها وابنة شقيقتها الذي لم تتجاوز أعمارهن العشرين عاما .

وبعد ذلك قامت الشقيقة الصغرى للضحية الأولى التي لم يتجاوز عمرها 11 عاما باللحاق بشقيقتها وأمها، فقامت بالقفز من البلكونة للتخلص من حياتها.