الحكومة تشد الرحال لـ«العاصمة الجديدة» 10 آلاف شقة للموظفين وخصم سعر الأرض

الحكومة تشد الرحال لـ«العاصمة الجديدة» 10 آلاف شقة للموظفين وخصم سعر الأرض «مدبولى» يُتابع الموقف التنفيذى لمشروعات العاصمة الإدارية الجديدة

الأخبار المتعلقة

رئيس الوزراء يُتابع موقف تنفيذ مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة

الحكومة توافق على إعلان التحالف الفائز بتنفيذ مونوريل العاصمة الجديدة

سليمان: مدينة الأثاث قادرة على تجهيز العاصمة الجديدة بأرقى الأنواع

معلومات لا تعرفها عن "مونوريل" العاصمة الإدارية الجديدة

فى خطوات تحفيزية للمواطنين للسكن فى العاصمة الجديدة، أعلنت الحكومة عدم وضع ثمن أرض وحدات سكن موظفى العاصمة ضمن سعر أى شقة، لدفع هؤلاء الموظفين للانتقال إلى السكن بالقرب منها.

ولفت الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان، خلال اجتماع، اليوم، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، إلى أنه يتم تنفيذ 10 آلاف وحدة سكنية لهم، وتم الانتهاء من تسعيرها وأسلوب السداد، وإرسال مذكرة بذلك لوزارة التخطيط.

وحول خطة نقل الموظفين من القاهرة الكبرى يومياً للعاصمة الإدارية، وجّه «مدبولى» بتشكيل لجنة فنية من مختلف الجهات المعنية بالدولة لبحث وتحديد أفضل الآليات لنقل العاملين بالجهاز الإدارى يومياً، حيث تدرس اللجنة كل العناصر المتعلقة بالنقل، ومنها التوقيت والتكلفة، مع وضع تسهيلات مرورية على المحاور المؤدية للعاصمة.

كان «مدبولى» اجتمع مع 4 وزراء، واللواء أحمد زكى عابدين، رئيس شركة العاصمة الإدارية، اليوم، لمتابعة سير مشروعاتها. وقال «عابدين» إنه تم إعداد عقد نموذجى موحد للصيانة والنظافة والأمن للحى الحكومى بالعاصمة، وإرساله لوزارة التخطيط لمراجعته، مع استعداد شركات كبرى للتقدم لأداء هذه الخدمات. "مدبولى" يوجه بمعاقبة سارقى الدعم.. و100 ألف مستفيد جديد لـ"تكافل وكرامة" والأولوية للأرامل والمسنين

وقالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط، إن الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة انتهى من تحديث الملف الوظيفى للعاملين بالوزارات، وسينتهى، 30 يونيو المقبل، من ملفات العاملين بالهيئات التابعة، والذين سيتم نقلهم لـ«العاصمة الإدارية»، لافتة إلى أنه سيتم تنفيذ مجموعة اختبارات عامة للعاملين، وأخرى تخصصية حسب كل وزارة، وبرنامجَى تدريب وبناء قدرات، مضيفة: «تم انتهاء تدريب جميع وحدات الموارد البشرية، وبعد العيد مباشرة سيكون تدريبهم على تقييم أداء العاملين بوزاراتهم».

وقال مسئولو الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، خلال الاجتماع، إنه يتم تنفيذ 34 مبنى وزارياً ومبنى لمجلس الوزراء، وآخر لمجلس النواب، وعدد من الهيئات، ومقر للبنك المركزى، و38 بنكاً، ومستشفى العاصمة بطاقة 200 سرير و18 عيادة خارجية، وكذلك تنفيذ طرق وكبارى وأنفاق.

فى سياق منفصل، وجّه «مدبولى» وزراء اللجنة الوزارية لـ«العدالة الاجتماعية» بضرورة اتخاذ إجراءات قانونية لمعاقبة كل من تسول له نفسه التحايل أو التدليس للحصول على دعم غير مستحق، مع استمرار العمل على تنقية مستفيدى «الضمان»، وتحسين الاستهداف لضمهم لـ«تكافل وكرامة»، فى إطار توحيد برامج «الدعم النقدى».

وعرضت غادة والى، وزيرة التضامن، خطط إضافة ١٠٠ ألف مستفيد لـ«تكافل وكرامة»، تكون الأولوية فيها للمسنين فوق ٦٥ سنة دون معاش تأمينى ولذوى الإعاقة وللأرامل اللاتى يعُلن أيتاماً، كما وجّه «مدبولى» بسرعة إصدار الوزارات المعنية الإجراءات التنظيمية لإصدار كارت الخدمات المتكاملة لـ«ذوى الإعاقة». وقال المستشار نادر سعد، متحدث الحكومة، إن «الكارت» صلاحيته 5 سنوات، ولن تتم إعادة الكشف على الإعاقات الثابتة والمستقرة عند تجديده.