شاهد أفلام إباحية على جروبات + 18.. اعترافات صادمة لـ إرهابي الواحات

شاهد أفلام إباحية على جروبات + 18.. اعترافات صادمة لـ إرهابي الواحات ارهابى

ينشر "صدى البلد" تحقيقات النيابة مع المتهم عمر محمود محمد أمين السلماوي في القضية رقم 975 لسنة 2017 حصر أمن دولة عليا والمعروفة بحادث الواحات، التكفيرية، واشتراكه فى حادث استهداف التمركز الأمنى بمحور 26 يوليو واستهداف قوات الشرطة والجيش والانضمام لجماعة إرهابية واشتراكه في عدد من المسيرات التي نظمتها جماعة الإخوان عقب فض تجمهرات رابعة.

وكشف المتهم السلماوي تفاصيل حياته أنه من مواليد الخامس من مارس عام 1999.. والده يعمل ملاحظ في إحدى الشركات، ووالدته ربة منزل، ولديه 6 أشقاء، شارحًا مفهومه عن الالتزام الديني قائلاً، ما أعلمه عن الالتزام الديني هو الحفاظ على الصلاة وحفظ القرآن، وأنا لا أصلي تمامًا، وأشرب شيشة على القهوة.

وقال "السلماوي" في اعترافاته: "أبويا وأمي كانوا بيحاولوا يربونى أنا وإخواتي على الدين".. مستكملاً، كنا نحافظ على الصلاة في مواعيدها ونحفظ القرآن، والتحقت بمعهد كرداسة الأزهري وقمت بالعمل داخل مصنع خياطة لمدة سنتين حتى أستطيع دفع مصروفاتي، فكنت أحصل على 800 جنيه في الشهر، ثم التحقت للعمل داخل سوبر ماركت لمدة شهر ونصف بمقابل 900 جنيه.

وتابع السلماوي، والدي لم يكن يعطيني مصروفا، كون مرتبه لم يكن كافيا، قمت بشراء كاميرا نيكون شراكة مع صديق لي يدعي "ابراهيم عبدالباقي" وكان سعرها 3 آلاف جنيه، كنت بأجرها في الأفراح بـ 100 جنيه في اليوم والفلوس كانت مكفياني.

وتابع المتهم، أنه لم يكن يحضر دروس دين ولا كان يفكر في شيء سوى مرة عندما حضر درس لأحد شيوخ الاخوان يدعى مجدي أبو العلا في منزله، وخلال الدرس كان بيتكلم عن السيرة والصلاة والصوم، وكان هناك أشخاص آخرون حاضرون، وهؤلاء الأشخاص كانوا ينظمون المسيرات بعد فض اعتصامي رابعة والنهضة، واشتركت تقريبا في 8 مسيرات، وكنت اعلم بوجود المسيرات من شخص يدعى صلاح سعدنى وكان ينطلق في القرية بميكروفون داخل توك توك ينادي بوجود مسيرة.

وأضاف السلماوي، تعرفت على شخص اسمه على اسامة وشهرته على ويكا وقال لى انت تعرف ايه عن جبهة النصرة، وقمت بالرد عليه انني لا اعلم شيئاً، فأخبرني أنه سيقوم بإحضار بعض مقاطع الفيديو كي أستطيع الحصول على المعلومات الكافية، ولم أكن أعلم ماذا يقصد، أما أنا كنت أستخدم برنامج التلجرام لمشاهدة الأفلام الإباحية من جروبات اسمها +18.