انتظروا 5 ساعات لالتقاط صورة معه.. ماذا فعل محمد صلاح بأهالي الغردقة حينما زار الجونة؟

انتظروا 5 ساعات لالتقاط صورة معه.. ماذا فعل محمد صلاح بأهالي الغردقة حينما زار الجونة؟ صلاح في الغردقة

لا صوت يعلو فوق صوت الفرعون المصري محمد صلاح، نجم نادي ليفربول الإنجليزي، فقد أصبح حديث الساعة فى الغردقة فى الكافيهات والجلسات ومواقع التواصل الاجتماعي، فالكل يتساءل عن مكان إقامته داخل الجونة.

المشهد كان غريبًا لأنها المرة الأولى الذي يهتم فيها أهالى الغردقة بأحد المشاهير بهذا الشكل، فغالباً ما يميز أبناء الغردقة عدم الاهتمام أو الانشغال بالتقاط الصور مع الممثلين والممثلات الذين يشعرون بحرية مُطلقة فى الغردقة، والتى قد تصل إلى أن بعضهم يضيق صدره بسبب قلة الاهتمام.

ويبدو أن هذه الأسباب جعلت النجم المصري محمد صلاح المحترف في صفوف ليفربول الإنجليزي أن يتخيل أن المشهد سيكون مشابهًا والتعامل معه سيكون على نفس الوتيرة، وبالتالى ستكون الغردقة والجونة وجهته الأفضل للاستجمام قبل الانضمام للمنتخب.

لكن معشوق الجماهير المصرية، كسر القاعدة وغير المألوف، فالكبير والصغير، الفقير وصاحب الثراء الفاحش، الكل كان ينتظر عودة صلاح لمارينا "أبو تيج" بالجونة، عقب انتهاء رحلته، حيث انتظرته أعداد غفيرة لما يقرب من 5 ساعات، حالمين بالتقاط صورة معه، مما اضطر اللاعب للإفلات من احتشاد الجماهير من خلال المركب الصغير الذي أقله عبر مياه الجونة إلى الفيلا الخاصة التي ينزل بها من خلال بحيرات داخلية ولم يدخل المارينا.

وإلى الآن مازالت عمليات البحث عن مكان إقامة صلاح مُستمرة والاستفسارات متواصلة على مواقع التواصل الاجتماعى، الأمر الذى دفع إدارة الجونة إلى تشديد الرقابة الأمنية داخل الجونة وعلى البوابات الخارجية فيما لم يظهر "صلاح" ليلاً بالجونة وفضّل البقاء داخل الفيلا التى يقيم بها حيث كان الإقبال على الكافيهات بمارينا الجونة تاريخياً وبأعداد كبيرة وحدث رواج لم يحدث من قبل فكراسى الكافيهات كانت ليلة أمس بالحجز.