العثور على 39 كيلوجرام كوكايين في طائرة الرئيس البرازيلي أثناء اتجاهه لحضور قمة العشرين

العثور على 39 كيلوجرام كوكايين في طائرة الرئيس البرازيلي أثناء اتجاهه لحضور قمة العشرين جايير بولسونارو

أعلنت السلطات الإسبانية، أول أمس الثلاثاء، ضبط شحنة مخدر كوكايين يصل وزنها إلى 39 كيلوجراما، كانت مع أحد ضباط القوات الجوية البرازيلة الذي رافق وفد الرئيس جايير بولسونارو، المتجه لمدينة أوساكا اليابانية لحضور قمة مجموعة العشرين.

ونقلت شبكة "آيه.بي.سي" الأمريكية عن بيان أصدرته وزارة الدفاع البرازيلية قوله إنه ألقي القبض على الضابط في إشبيلية الإسبانية، عندما توقفت الطائرة الاحتياطية المتجهة إلى اليابان.

وأضاف البيان أنه تم احتجاز الضابط بمطار إشبيلية بعد الاشتباه في نقله مواد مخدرة، وبعد إجراء التحقيقات تبين أنه ضابط برتبة عقيد، يدعى سيلفا رودريجز، 38 عاما، سافر وبحوزته 39 كيلوجراما من الكوكايين.

وعلم الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، بنبأ القبض على الضابط عبر "تويتر" وهو على متن طائرة أخرى، "وطلب من وزارة الدفاع التعاون مع السلطات الإسبانية، وحال إدانته، سيحاكم ويدان بموجب القانون".

وقال آميلتون مورو، نائب الرئيس البرازيلي، إن كمية المخدرات التي كانت بحوزته توضح أنه لم يشترها بغرض أخذها معه، بل تشير إلى أنه "مهرب مخدرات كفؤ".