الدولار ينهار.. روسيا والصين تقرران رسميًا الاستغناء عن العملة الأمريكية

الدولار ينهار.. روسيا والصين تقرران رسميًا الاستغناء عن العملة الأمريكية روسيا والصين تقرران رسميًا الاستغناء عن الدولار

أكدت صحيفة "إيزفيستيا" الروسية اليوم الجمعة أن كل من روسيا والصين قرروا بشكل رسمي الاستغناء عن الدولار الأمريكي في الحسابات والتعاملات والاعتماد على عملاتهم الوطنية وهو ما يعتبر انهيار لـ الدولار.

ووفقا لـ "إيزفيستيا" فقد وقع وزير المالية الروسي، أنطون سيلوانوف، ورئيس بنك الشعب الصيني، يي هانج على هذه الاتفاقية.

وأشارت الصحيفة الروسية، إلى أن الاتفاق وقع بين الجانبين بداية الشهر الجاري، كخطوة لتعزيز الأمن الاقتصادي بين البلدين.

وأضافت "إيزفيستيا"، أن الجانبين يعملان على تنظيم قنوات دفع الشراكة بينهم وهذه القنوات ستكون صلة وصل بين منظومتي الدفع الروسية والصينية.

وتوقعت الصحيفة ارتفاع الروبل في التعاملات التجارية بين البلدين من 10% حاليا إلى 50% في السنوات القادمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن موسكو وبكين تعتزمان استخدام الروبل الروسي واليوان الصيني في عقود كانت قد أبرمت بينهما بالدولار.

وتجاوز التبادل التجاري بين روسيا والصين العام الماضي مستوى الـ100 مليار دولار، منها 56 مليار دولار هي صادرات روسيا إلى الصين، مقابل واردات بقيمة 52 مليار دولار.

وتربط موسكو وبكين علاقات تجارية واقتصادية وثيقة، ويسعى البلدان للارتقاء بالتجارة بينهما لتصل إلى مستوى 200 مليار دولار سنويا في الأعوام القادمة.