يسع 300 راكب في الساعة.. 15 معلومة عن مطار العاصمة الإدارية

يسع 300 راكب في الساعة.. 15 معلومة عن مطار العاصمة الإدارية مطار العاصمة الإدارية الجديد

الأخبار المتعلقة

السياحة: مطار العاصمة الإدارية ينعش الأماكن الأثرية والشواطئ

الطيران تشكر القوات المسلحة: سلمتنا مطار العاصمة الإدارية تسليم مفتاح

وزير الطيران: مطار العاصمة الإدارية مفتوح للجميع وليس حكرا على أحد

بالصور.. هبوط "أول رحلة" في مطار العاصمة الإدارية

ضمن قائمة المشروعات التي تنفذها الدولة مؤخرا، بدأ التشغيل التجريبي لمطار العاصمة الإدارية الجديدة اليوم، مع إعلان وزارة الطيران المدني افتتاحه ليكون إضافة جديدة للمطارات المصرية، وفي إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتوسع في إنشاء المطارات، لتسهيل الانتقال من وإلى جميع المحافظات المصرية وتنشيط السياحة، ودفع عجلة التنمية وتوفير فرص عمل للشباب.

ومع إعلان الافتتاح لمطار العاصمة الإدارية الجديدة، تستعرض "الوطن" في السطور التالية أبرز المعلومات عنه، وفقا للبيانات الرسمية لوزارة الطيران المدني:

- مطار العاصمة الإدارية يبعد عن مطار القاهرة الدولي بـ30 كيلومترًا.

- يتوقع أنّ يخفف مطار العاصمة الإدارية الضغط على مطار القاهرة خاصة في استقبال طائرات الشارتر.

- يتسع مطار العاصمة الإدارية الجديدة لأكثر من 300 مسافر في الساعة.

- يتكون مبنى الركاب بمطار العاصمة الإدارية الجديدة من صالة وصول وأخرى للمغادرة، وصالة ثالثة لكبار الزوار، إضافة لمنطقة للجوازات والجمارك، ومنطقة أخرى للمطاعم والأسواق الحرة.

- يضم مطار العاصمة الإدارية مدرجا رئيسيا بطول ثلاثة ونصف كيلومتر وعرض 6 أمتار، ومنطقة انتظار للطائرات تتسع لأكثر من 8 طائرات من الحجم الكبير.

- يضم المطار منطقة انتظار للسيارات تستوعب أكثر من 500 سيارة، و20 أتوبيسا، ومسجدا كبيرا بمساحة 850 مترا مربعا.

- يضم المطار برج مراقبة جوي بطول 50 مترا، وممر بطول 3650 مترا، وعرض 60 مترا مجهز بمنظومة إنارة ممرات للاستخدام الليلي وأنظمة الهبوط (ILS)، إضافة إلى أكتاف الممر التي تصل إلى 15 مترا من الجانبين.

- يخدم مطار العاصمة الدولي سكان شرق القاهرة ومدن الشروق وبدر وهليوبوليس والعاصمة الإدارية الجديدة، ومدن محافظات القناة، كما يدعم حركة السياحة والسفر، فضلا عن تخفيف التكدس التشغيلي لمطار القاهرة الدولي.

- يساهم المطار في تنمية منطقتي السويس والعين السخنة التي تحتوي على الموانئ البحرية وهي: السويس، الأدبية، والعين السخنة.

- تم ربط المطار بطريق (القاهرة - السويس) عن طريق تقاطع حر بكوبري ليحقق الدخول والخروج للمطار بتقاطعات آمنة، دون التسبب في أي زحام أو خلل مروري.

- صُمم المطار وفقا لمنظومة تسمح بتطويره وتوسعته في المستقبل، لتوافر المساحة وفقا لزيادة حركة الركاب المتوقعة بتلك المنطقة الواعدة، فضلا عن مراعاة إضافة تطوير الممرات في المستقبل لتتماشى مع الزيادة في الحركة الجوية.

- من المقرر أن يكون نظام الهبوط بمطار العاصمة الإدارية الجديدة آليا ILS/DME، وجار تزويد المطار بنظام هبوط آلي ILS/DME للاتجاه 01L، ويتكون من محطة تحديد محور المدرج Localizer ومحطة تحديد زاوية الهبوط Glide Path وجهاز قياس المسافة DME.

- أشرفت الشركة الوطنية لخدمات الملاحة الجوية NANSC على تنفيذ مطار العاصمة بالتعاون مع القوات المسلحة المصرية في إنشاء النظام الذي يمكن الطيارين من الهبوط الآمن.

- صُمم المطار وفقا لأعلى المواصفات العالمية، كما أنّه مجهز بأحدث الأنظمة الحديثة لتأمين وإدارة المطارات.

- يوجد في مطار العاصمة أحدث أنظمة مراقبة بالكاميرات لرصد أدق التفاصيل، إضافة إلى كاميرات المراقبة الحرارية وأنظمة كشف الحقائب بـ"إكس راي"، وأنظمة الإنذار الآلي ضد الحريق ومنظومة للتعامل مع السيول.