عنك يا حاجة الشنط.. اعترافات مثيرة لـ حمبوصة قاتل محفظة القرآن بـ الجيزة

عنك يا حاجة الشنط.. اعترافات مثيرة لـ حمبوصة قاتل محفظة القرآن بـ الجيزة مسرح الجريمة

جريمة بشعة ارتكبها شاب عشريني بمنطقة إمبابة، حينما استغل تحرك السيدة أمل الخمسينية في الشارع وبحوزتها العديد من الحقائب، فنشبت في ذهنه فكرة شيطانية بأن يتظاهر بمساعدتها في حمل الحقائب لسرقتها.

اعترف المتهم فتحي وشهرته "حمبوصة" بأنه شاهد المجني عليها تسير في الشارع تحمل العديد من الحقائب وطمع في سرقة ما قد يجده قيما بداخلها، فعرض عليها مساعدتها في حملها وتوصيلها للمنزل، إلا أنه لم يجد فيها ما يمكن سرقته.

وأضاف أنه أثناء صعوده على السلم لتوصيلها للشقة سمعها تحدث شخصا على الهاتف تخبره بوصولها وأنها ستخلد للنوم، فنزل للشارع وانتظر قرابة ساعتين ثم عاد مرة أخرى للشقة وفتحها بمفك وتسلل إلى الداخل، إلا أن المجني عليها شعرت به فأسرعت تجاه الشرفة للاستغاثة، لكنه لحق بها وأسقطها على الأرض وخنقها ثم سدد لها ١٤ طعنة وبحث في الشقة عما يسرقه فلم يجد سوى 20 جنيها و2 هاتف سامسونج ونوكيا استولى عليها وفر هاربا.

وكشفت الأجهزة الأمنية بالجيزة لغز العثور على جثة محفظة قرآن مقتولة بـ 14 طعنة داخل شقتها بمنطقة إمبابة، حيث تم ضبط المتهم الذي حاول سرقتها وعندما شعرت به أنهى حياتها ولم يجد سوى 20 جنيها وهاتفي محمول.

كان اللواء مصطفى شحاتة، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، تلقى إخطارا بمقتل سيدة داخل شقتها بإمبابة انتقلت على الفور قوات المباحث لفحص مسرح الجريمة، وأفادت التحريات برئاسة اللواء رضا العمدة، مدير الإدارة العامة للمباحث، بأن السيدة تدعى "أمل. ع"، 52 سنة، محفظة قرآن، تقيم بمفردها بالشقة مصابة بـ 14 طعنة وجرح بالرأس وآثار خنق، وتبين من التحريات أنها تتمتع بسيرة طيبة وتحفظ القرآن للأطفال والسيدات.

ورجحت التحريات أن تكون السرقة هي الدافع وراء ارتكاب الجريمة بعدما تبين من المعاينة بعثرة محتويات الشقة واختفاء متعلقات المجني عليها، وتولى فريق البحث برئاسة العميد عمرو طلعت، رئيس مباحث قطاع شمال الجيزة، والمقدم محمد ربيع، رئيس مباحث إمبابة، فحص كاميرات المراقبة في محيط مسرح الجريمة لتحديد آخر المترددين عليها، كما تم استجواب سكان العقار وعدد من قاطني الشارع حول مدى وجود خلافات للمجني عليها مع آخرين، كما تولى الضباط فحص العناصر الإجرامية بالمنطقة ومتعاطي المواد المخدرة.

وانتهت عملية الفحص والتحري تحت قيادة اللواء محمد عبد التواب، نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، بعد رصد إحدى كاميرات المراقبة وأحد الشهود للمجني عليها أثناء سيرها برفقة شاب في الشارع يساعدها في حمل بعض الحقائب، وصعد معها إلى العقار وبعد فترة شوهد مرة أخرى يخرج هاربًا من الشارع ومصابا بحالة فزع.

وتوصلت تحريات العقيد محمد عرفان، مفتش مباحث قطاع شمال الجيزة، والمقدم أمثل حرحش، وكيل فرقة شمال الجيزة، إلى أن الشاب يدعى فتحي وشهرته "حمبوصة"، 22 سنة، عاطل، سبق اتهامه في 5 قضايا سرقة وسلاح أبيض، ونجحت قوة ترأسها المقدم محمد ربيع، رئيس مباحث إمبابة، في إلقاء القبض على المتهم.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأحالته للنيابة العامة للتحقيق.