الكويت تتحرك دبلوماسيا لاسترداد 29 دينارا من معلمة مصرية بعد عودتها

الكويت تتحرك دبلوماسيا لاسترداد 29 دينارا من معلمة مصرية بعد عودتها وزارة التربية في الكويت

طالبت وزارة التربية الكويتية الجهات المعنية في مصر بتحصيل 29 دينارًا من معلمة قالت إنها حصلت عليها دون وجه حق خلال تسوية مستحقاتها.

وكشفت صحيفة "القبس" الكويتية عن مخاطبة وزارة التربية للسفارة الكويتية في القاهرة لتحصيل 29 دينارًا من المعلمة.

وذكرت الصحيفة أن السفارة الكويتية في مصر ممثلة بالملحق الثقافي خاطبت المعلمة بعد الوقوف على عنوانها عبر خطاب رسمي طالبتها من خلاله بالحضور إلى مقر المكتب الثقافي بسفارة دولة الكويت بالقاهرة لسداد المبلغ المستحق عليها يما يعادله بالجنيه المصري.

وقالت السفارة في الخطاب "أبلغتنا وزارة التربية بدولة الكويت بأنه عند تسوية مستحقاتك المالية تبين مديونيتك لهذه الوزارة بمبلغ وقدره تسعة وعشرون دينارًا و274 فلسًا، عن رواتب صرفت لك دون وجه حق"، مشددة على ضرورة سدادها المبلغ تلافيًا لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقها.

ونقلت "القبس" عن المعلمة قولها إنها "تعاقدت مع وزارة التربية في بداية العام الدراسي 2008 ـــ 2009 للعمل كمعلمة حاسوب، وقضت 8 سنوات في رحاب مدارس منطقة الفروانية التعليمية، عملت خلالها بكل جهد ومثابرة لتأدية رسالتها على أكمل وجه".

وأضافت المعلمة المصرية "أنهيت خدماتي ضمن المشمولين بالإحلال قبل عامين، وغادرت البلاد بعد صرف مستحقاتي المالية، وتسليم الإخلاء المالي والإداري، لكني فوجئت قبل أيام بكتاب السفارة الكويتية في مصر".

وأكدت أنها ستقوم بمراجعة الملحق الثقافي في القريب العاجل لسداد المبلغ، حيث أنها لن تقبل بأموال ليست من حقها، وإن كان هناك أي خطأ فتتحمله الوزارة لأنها هي من صرفت هذا المبلغ.