أزمة جديدة.. صحيفة إسبانية تفضح الكاف بسبب حقوق مصر من بث كأس الأمم

أزمة جديدة.. صحيفة إسبانية تفضح الكاف بسبب حقوق مصر من بث كأس الأمم

كشفت تقارير صحفية عن أزمة إدارية جديدة تحيط بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وذلك بخلاف أزمة المباراة النهائية لدوري الأبطال بين فريقي الترجي التونسي والوداد المغربي.

ذكرت صحيفة ماركا الإسبانية، أن «كاف» لم يرفع حصة مصر من عائدات بث بطولة كأس الأمم الأفريقية بالرغم من زيادة عدد الفرق خلال النسخة الحالية عن النسخ السابقة.

وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن هذا الأمر سيحدث مشكلة بين(كوميسا) اللجنة الإفريقية لحرية المنافسة التجارية، وشركة لاجاردير الفرنسية والكاف.

وكان الاتحاد الإفريقي قد باع حقوق بث بطولة كأس الأمم الأفريقية في عهد عيسى حياتو رئيس الاتحاد السابق حتى عام 2036 مقابل 40 مليون دولار.

وتعد هذه البطولة هي الأولى من نوعها التي يزداد عدد الفرق فيها من 16 إلى 24، وزادت عدد مباريات البطولة من 32 إلى 52 مباراة، ومع ذلك لم يرفع سعر الكاف حقوق البث.

ولفتت ماركا إلى أن القيمة الحقيقية لحقوق البث في بطولة مصر 2019 يجب أن تصل إلى 100 مليون دولار تقريبًا، وذلك بسبب زيادة عدد المباريات وأيضًا بسبب انتقال وقت البطولة من فصل الشتاء إلى فصل الصيف، مما يضيف قيمة تسويقية إضافية للبطولة وذلك لأنها لن تتزامن مع البطولات المحلية الأوروبية.

وأضافت الصحيفة أن الكاف إذ لم يتوصل لحل ويرفع سعر حقوق البث فستحصل مصر على 10 ملايين دولار بدلًا من 20 مليون دولار وهي حصتها من حقوق بث البطولة.

ومن المقرر أن تقام بطولة كأس الأمم الأفريقية في مصر خلال الفترة من 21 يونيو حتى 19 من شهر يوليو المقبل.