بعد وفاة 4 في ظروف غامضة.. نجم مانشستر يونايتد يهرب من الموت في الدومينيكان

بعد وفاة 4 في ظروف غامضة.. نجم مانشستر يونايتد يهرب من الموت في الدومينيكان

سارع مدافع نادي مانستر يونايتد الإنجليزي، الأرجنتيني، ماركوس روخو إلى مغادرة أحد الفنادق الفخمة بجمهورية الدومينيكان بسبب الوفاة الغامضة لأربعة سائحين.

وبحسب صحيفة "صن" البريطانية، فإن السائح روبرت بيل والاس، 67 عاما، هو الرابع الذي يموت في الجزيرة الكاريبية الفاخرة خلال الشهرين الماضيين.

وغادر روخو، 29 عاما، فندق "هارد روك" في بونتا كانا، حيث كان يقضي إجازته مع عائلته، بعد علمه بموت السائح بطريقة غامضة.

وأضافت الصحيفة أن روخو لم يكن يعلم بمسألة الموت الغامض، حيث كان على متن رحلة صيد امتدت ليومين.

وأوضحت أن السائح الأمريكي بيل والاس أصيب بالإعياء الشديد وتبول دماء بعد تجرع كأس من الويسكي من ثلاجة الغرفة، وتوفي في المستشفى بعد 3 أيام.

ووجد 3 سائحين أمريكيين آخرين متوفيين دخل غرفهم في فندق آخر بالجزيرة بنهاية مايو الماضي، حيث توفيت ميراندا سكوب ويرنر، 41 عاما، في الجزيرة في الـ25 من مايو، بعد أن تناولت أيضا مشروبا من ثلاجة غرفتها، وبعدها بـ5 أيام توفي زوجان، أدوارد هولمز 63 عاما، وكنثيا داي، 49 عاما، في الغرفة داخل المنتجع نفسه.

وقالت السلطات الدومينيكية إن فحوصات ما بعد الوفاة كشفت أن جميع السياح الأربعة ماتوا لأسباب طبيعية.