فضيحة .. اختفاء 20 مليار دولار من الاحتياطي التركي

فضيحة .. اختفاء 20 مليار دولار من الاحتياطي التركي انهيار العملة التركية

كشفت فضائية 218 الليبية عن فصل جديد من الخروقات في السوق التركي وذلك عقب اختفاء 20 مليار دولار من الاحتياطي الأجنبي من الحسابات الرسمية، فيما يحاول المحللون الاقتصاديون تتبع مصيرها.

وقالت الفضائية إن تناقض قد ظهر يخص ظهور زيادة تصل إلى 20 مليار دولار في صافي الاحتياطيات لهذا العام حتى 29 مارس الماضي.

ويرى مراقبون أنه على البنك المركزي توضيح الغموض الذي يحيط بالسياسات المالية لتركيا والتي دفعت بالمستثمرين للهرب وخلقت حالة من فقدان الثقة بالاقتصاد التركي.

ويبدو أن كل جهود المراقبين الماليين والمحللون الاقتصاديين المعنيين بمتابعة الشأن التركي لتوحيد البيانات الرسمية مع التدفقات المالية الداخلية والخارجية، لم تسفر عن نتائج بعد حدوث تلك الفجوى التي اكتشفها المتعاملون في الأسواق المالية بعد ملاحظة الاختلاف في البيانات والأرقام وعدم وجود تفسير للانخفاض الحاد في الاحتياطيات في أوائل مارس.

يذكر أن الاقتصاد التركي يمر بفترة سيئة للغاية، وذلك بسبب سياسات اردوغان الاقتصادية التي يقوم بها خلال الفترة الماضية، وما أسفر عنه من انهيار للعملة.