البترول: الإعلان عن بئر زيتية جديدة في السويس لم يُكتشف مثلها منذ 1984

البترول: الإعلان عن بئر زيتية جديدة في السويس لم يُكتشف مثلها منذ 1984 بئر بترول

الأخبار المتعلقة

"البترول": نحاول تقليل الضغط على البنزين واستبداله بالغاز

"طاقة النواب": تقرير الحكومة عن إنجازات البترول وثيقة لنجاحات المصريين

نائب رئيس "البترول" الأسبق: السيسي صاحب الفضل في عودة الاستثمارت لمصر

"البترول".. ركيزة مصرية ومنطلق لزيادة التعاون مع الدول الأفريقية

وصف المهندس أشرف فرج، وكيل وزارة البترول، تحقيق بئر ظُهر للغاز الطبيعي للاكتفاء الذاتي بعد 28 شهرا من اكتشافه بالإنجاز التاريخي المُسجل باسم مصر، معلنا عن اكتشاف بئر زيتية في منطقة خليج السويس، لافتًا إلى أن احتياطي حجم هذه البئر لم يتم اكتشافه منذ عام 1984.

واعتبر "فرج" خلال لقائه مع الإعلامية إيمان الحصري في برنامج "مساء dmc" المذاع عبر فضائية "dmc"، أن بعد حقل ظُهر عن الشواطئ المصرية بمسافة 200 كيلومترا كان تحديًا كبيرًا، وأن مصر نجحت في هذا التحدي والذي تم تسجيله باسم وزارة البترول المصرية.

وأشار وكيل "البترول" إلى أن اكتشاف حقل ظُهر يحتوي على 30 تريليون قدم مكعب، ويعتبر أكبر كشف تم تحقيقه في العالم، لافتًا إلى أن حقل ظُهر استوعب 16 ألف عامل بشكل مباشر و25 ألف عامل بشكل غير مباشر واستغرق 86 مليون ساعة عمل.

وأوضح فرج أن حقل ظُهر يمثل أحد أوجه الاستقرار في مصر ويعمل على إيجاد مناخ جاذب للاستثمار، وأحدث رواجا كبيرا في منطقة شرق المتوسط، علاوة على وصول مصر لأن تكون مركزا إقليميا للطاقة.

وأكد فرج أن هذه النجاحات جعلت كبرى الشركات العالمية في مجال استخراج البترول تدخل للاستثمار في مصر مثل شركة أكس موبيل وغيرها.

ولفت وكيل وزارة البترول إلى أن الوزارة تعمل على استكشاف آبار جديدة وتطرح مناطق جديدة للاستكشاف من أجل اكتشاف آبار غاز طبيعي جديدة لمواجهة الاحتمالات المستقبلية لانتهاء احتياطيات بئر ظُهر والذي تحقق مصر منه اكتفاءها الذاتي.

وكشف وكيل وزارة البترول عن قيام شركة إكس موبيل العالمية بالتنقيب عن البترول بمنطقة غرب المتوسط لأول مرة.