مؤلف Game of Thrones يخرج عن صمته ويحمل نفسه فشل الجزء الأخير

مؤلف Game of Thrones يخرج عن صمته ويحمل نفسه فشل الجزء الأخير جورج مارتن مؤلف Game of Thrones

كتب بلال رمضان

إضافة تعليق

خرج الكاتب الأمريكى جورج مارتن، مؤلف السلسلة الروائية Game of Thrones والمأخوذ عنها المسلسل الفانتازى الشهير، عن صمته، محملاً نفسه جزءًا من فشل الموسم الثامن والأخير، والذى يعرض حاليًا على شبكة HBO الترفيهية.

وقال جورج مارتن فى حوار مع برنامج 60 دقيقة عبر قناة CBS أنه يتحمل جزءًا من فشل الموسم الثامن والأخير من السلسلة التليفزيونية لأنه تأخر لمدة 4 سنوات فى إنهاء السلسلة الروائية، الأمر الذى أدى إلى قيام كاتبي الحلقات إلى تقديم مسار الشخصيات الرئيسية والثانوية بهذه الطريقة التى أدت إلى انتقاد جماهير المسلسل على مستوى العالم.

ورأى مؤلف السلسلة الروائية Game of Thrones أن التقييمات السيئة لحلقات الموسم الثامن والأخير والتى وصلت إلى أقل تقييم على فى تاريخ المسلسل منذ بدايته فى عام 2011 بديهية، وذلك لأن الاختزال والاختصار والتسرع فى إنهاء مسار شخصيات أو أحداث محورية هو ما يفسر نتيجة هذه التقييمات.

وأوضح جورج مارتن أن بناء الأحداث ومسار الشخصيات كان بحاجة إلى المزيد من الوقت لبناء العقدة والحكبة الروائية التى لعبت دورًا أساسيًا فى نجاح المسلسل على مدار المواسم السابقة، ناهيك عن أن المسلسل كان وما زال بحاجة إلى 5 مواسم أخرى على الأقل.

وأشار مؤلف Game of Thrones إلى المسئولين عن العملية الإنتاجية للمسلسل عندما قرروا وضع نهاية له، نتج عن ذلك اختزال واختصار سريع للأحداث والشخصيات، ووضع نهاية لا تليق لمسار السرد والمحاور المهمة التى كان بحاجة إلى حبكة درامية أفضل من ذلك.

وأكد مؤلف السلسلة الروائية Game of Thrones أنه فى الوقت رأينا أن هناك شخصيات انتهى دورها، رأى القائمين على المسلسل أن هذه الشخصيات تحظى بشبعية كبيرة، وتحدث جدلاً بين جماهير المسلسل على المستوى العالمى، قرر فريق المسلسل الإطالة فى عمرها الدرامى، فى حين أن استمرار مثل هذه الشخصيات يتعارض تمامًا مع القصة.

وأوضح جورج مارتن أن نهاية الشخصيات الرئيسية فى مسلسل Game of Thrones ربما يعد واحدًا، لأن القضاء على السحر نهايته واحدة، ولكن الأمر يختلف فى جوهر النهاية ذاتها، وكيفية الوصول إليها، وذلك بخلاف شخصيات رئيسية مثل جون سنو ودانى وساسنا وآريا وتيريون وسيرسى وجيمى لانيستر، وهذا ما يظهر فى الرواية، إذا سيتضح للقارئ أن النهاية مختلفة تماما، وأن لكل شخصية محورها ومسارها الخاص بها.

إضافة تعليق