من محرم بك لـ مصر الجديدة..عاش هنا يوثق كواليس زواج زهرة العلا من حسن الصيفى وعلاقة يوسف وهبى بنجوميتها

من محرم بك لـ مصر الجديدة..عاش هنا يوثق كواليس زواج زهرة العلا من حسن الصيفى وعلاقة يوسف وهبى بنجوميتها زهرة العلا وزوجها حسن الصيفى

فى محافظة القاهرة فيلا 13 شارع الشهيد أحمد سعيد عامر - مصر الجديدة - القاهرة ، عاشت الفنانة الراحلة زهرة العلا، التي وثق جهاز التنسيق الحضارى منزلها، من خلال وضع لافتة على باب العقار، توضح تاريخ الميلاد: 10/06/1934، وتاريخ الوفاة: 18/12/2013.

ولدت زهرة العلا محمد بكير، عام 1934 في حي محرم بك بالإسكندرية، التحقت بالمعهد العالي لفنون التمثيل (المعهد العالي للفنون المسرحية) حاليًا، وحصلت على دبلوم المعهد عام 1954.

انضمت إلى فرقة (زكي طليمات) وهي طالبة، وقدمت مع فرقته "المسرح الحديث" العديد من الأعمال التي انطلقت عام 1951، اشتركت في العديد من الأعمال مع ثلاثة من نجوم الكوميديا"إسماعيل ياسين، فؤاد المهندس، عبد المنعم إبراهيم".

تزوجت من المخرج حسن الصيفي وقدمت معه ما يقرب من 29 عملا سينمائيا، توفيت في 18 ديسمبر 2013.

وللراحلة العديد من الأعمال الخالدة والتي لا تزال في ذاكرة جمهورها منها "دعاء الكروان" والتي جسّدت فيه دور "هنادي"، و"الوسادة الخالية" أمام عبد الحليم حافظ ولبنى عبد العزيز، و"في بيتنا رجل" أمام رشدي أباظة، و"سر طاقية الإخفاء" أمام عبد المنعم إبراهيم، و"حد السيف" أمام محمود مرسي، و"رد قلبي" أمام شكري سرحان وصلاح ذو الفقار، و"سيدة القصر" مع فاتن حمامة و"جميلة أبوحريد" مع الفنانة ماجدة.

دأت الفنانة زهرة العلا مشوارها الفني بعدما التحقت بمعهد الفنون المسرحية وتخرجت في ١٩٥٤ وانضمت لفرقة زكي طليمات ومثلت في مسرحيات كثيرة ثم انضمت لفرقة إسماعيل ياسين وشاركته بطولة بعض أفلامه.

على الرغم من بدايتها المسرحية التي تتلمذت فيها على يد الفنان يوسف وهبي وعملت في مسرحه، اتجهت للعمل في السينما، حيث قدمت أول أدوارها في فيلم "خدعني أبي" ثم شاركت في فيلم "أنا بنت ناس" الذي تعرف عليها الجمهور من خلاله ليكون بمثابة انطلاقة لها، أما فيلم "دعاء الكروان" الذي شاركت فيه الفنانة فاتن حمامة وأحمد مظهر، كان فاتحة الخير على انتشارها فنيا.

ومن أهم أعمال الراحلة، أفلام:"إسماعيل يس في الاسطول، المرأة المجهولة، خدعني أبي، أنا بنت ناس، الإيمان، • آمنت بالله ، يسقط الاستعمار ،جحيم الغيرة ،طريق السعادة، ،جميلة، ،شريك حياتي، ملك البترول، نافذة على الجنة، الغريب، الجريمة والعقاب ، سجين أبوزعبل، بورسعيد، سر طاقية الإخفاء، حد السيف، دعاء الكروان، في بيتنا رجل، أنا وبناتي، الليالي الدافئة، الأخوه الغرباء، الوسادة الخالية، مشوار عمر، عاشور قلب الأسد، حادى بادي".

يأتى ذلك في إطار مواصلة مشروع "عاش هنا"، أحد أهم المشروعات التي يشرف عليها جهاز التنسيق الحضاري التابع لوزارة الثقافة، جهوده في توثيق المباني والأماكن التي عاش فيها الفنانين والسينمائيين وأشهر الكتاب والموسيقيين والشعراء وأهم الفنانين التشكيليين والشخصيات التاريخية، التي ساهمت في إثراء الحركة الثقافية والفنية في مصر عبر تاريخ مصر الحديث.

يشار إلى أن مشروع "عاش هنا" يتم بالتعاون مع الجهات والمؤسسات الفنية، ويستعان خلاله بالمُهتمين بتوثيق التراث الثقافي والفني في مصر لتدقيق المعلومات والبيانات التي يتم تجميعها.