وزيرة برازيلية تثير الجدل بعد اتهامها لأحد أفلام ديزنى بتعليم الفتيات المثلية

وزيرة برازيلية تثير الجدل بعد اتهامها لأحد أفلام ديزنى بتعليم الفتيات المثلية أفلام ديزنى

كتبت فاطمة شوقى

إضافة تعليق

أثارت داماريس ألفيس وزيرة المرأة والأسرة فى البرازيل ،الجدل بسبب انتقادها لفيلم ديزنى "فروزين" ، وقالت إنه يعلم الفتيات المثلية.

ووفقا لصحيفة "الديستاب" الإسبانية فإن الوزيرة البرازيلية قالت إن "الصبى هو من يرتدى اللون الأزرق، أما الفتاة فهى ترتدى لون وردى".

ويظهر شريط فيديو ظهر على الشبكات الاجتماعية الوزيرة، حيث تسأل: "هل تعرف لماذا ينتهى الأمر بمفردها فى قلعة جليدية؟ لأنها مثليه! "

وأضافت ألفيس أن القبلة التى منحتها السا لشقيقتها فى النهاية هى قبلة مثلية، وبدلا من أن تحلم النساء بأميرهن اصبحت الافلام الكارتونية تعلم الفتيات تنتظرن "اميرة جميلة".

إضافة تعليق