رسائل متبادلة.. مؤشرات تدل على انفصال هنا شيحة وأحمد فلوكس

رسائل متبادلة.. مؤشرات تدل على انفصال هنا شيحة وأحمد فلوكس

أثارت رسائل متبادلة عبر موقع انستجرام بين كل من أحمد فلوكس وهنا شيحة جدلا كبيرا خلال الساعات الماضية حول حقيقة انفصالهما.

ونشر أحمد فلوكس مقطع لقصيدة إنسان للشاعر سعد المطرفي، وكتب : هتقابل ناس كتير في حياتك بس انسان واحد بس هو النعمة الحقيقية ... خلي بالك مش كل اللي تفتكره نعمه هايكون نعمه لو عرفته سنين .... و لو الدنيا واخداك مش هاتعرفه غير بعد كتير فحافظ عليه علشان فعلا هو ده اللي يستاهل .. لانه فعلا انسان و الوحيد اللي يستاهل ...

وأضاف أحمد فلوكس : ممكن تعرف حد سنين و تكون فاهم انو هوا ده الانسان لكن في ميعاد محدد من ربنا هتلاقي ربنا بعتلك فعلا الانسان اللي يستاهل انك تعرفه و يكشفلك انك مكنتش تعرف يعني ايه انسان اصلا .. .. ربنا يحمي قلوبكم بقلوب طاهره و تشوفوا اللي حوليكم صح علشان ماتندموش و حافظوا علي القلوب الطاهره اللي ربنا بيبعتهلكم علشان تفضل فيكم الروح و تكونوا بني ادمين بجد .

وردت هنا شيحة ردت عبر خاصية الاستوري برسائل عن الجرح وكسر الآخرين وكيفية الشفاء من ذلك، وكتبت: "بكل صدق أتمنى أن تجد روحك السلام. كسرتني ولكن حصل ذلك فقط لأنك مكسور. وسأشفى لمعرفتي أنني بحاجة لذلك ولكن يقلقني أن لا تكتشف أنك بحاجة للشفاء".

يذكر أن شائعات قد طالت الثنائى هنا شيحة وأحمد فلوكس قبل عدة أشهر، وذلك بعد أن تزوجا فى 20 أكتوبر الماضى بعد أسابيع من نفى العلاقة بينهما.