أول تحرك من البرلمان ضد ريهام سعيد بسبب حلقة السمنة

أول تحرك من البرلمان ضد ريهام سعيد بسبب حلقة السمنة الإعلامية ريهام سعيد

أدانت النائبة أنيسة حسونة عضو مجلس النواب، التصريحات التي أدلت بها الإعلامية ريهام سعيد عن السيدات أصحاب السمنة، مؤكدةً أنها تصريحات غير لائقة وبها نظرة استعلاء وتقوم على تقييم الناس بالنظر إلى أشكالهم الجسمانية وهذا أمر غير مقبول.

وقالت "حسونة"، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد": يجب أن يتم محاسبة ريهام سعيد على ما بدر منها من إهانة للسيدات السمينات لأن هناك أسبابا تكون خارجة عن إرادة البعض أدت إلى السمنة قد تكون مرضية أو لأسباب جينية.

وطالبت النائبة أنيسة حسونة، باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الإعلامية ريهام سعيد والتي تصل إلى إنهاء عقدها مع القناة التي تعمل بها أسوة بما يتم في الخارج والتي يتم معاقبة من يسيء للعرق أو الشكل بإنهاء عمله.

وكانت الإعلامية ريهام سعيد، أصدرت مجموعة من التصريحات التي تنتقد فيها السيدات أصحاب السمنة ووصفتهم بأنهن عبء على المجتمع وتهكمت على أشكالهم.

فيما أصابت تصريحات "سعيد" النساء المصريات في مقتل، فبدلًا من أن تُبدى تفاعلًا بناء مع مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لعلاج مرضى السمنة، لما له من أهمية في زيادة النفع على مستوى الفرد والمجتمع، قلبت الأمر لحالة بدت للجميع تنمرا بهجوم وتطاول ريهام سعيد على المصريات الزائدات في الوزن.