قبلات وأحضان مذيعة سعودية لزوجها تفجر غضب إعلامي إماراتي.. فيديو

قبلات وأحضان مذيعة سعودية لزوجها تفجر غضب إعلامي إماراتي.. فيديو روزانا اليامي

"هل يقبل المجتمع السعودي والإماراتي هذا التصرف؟".. سؤال اثار العديد من موجات الخلاف بين إماراتي وسعودية وكان له صدى واسعا، إذ ان طرفي الخلاف ممن هم تحت الاضواء باستمرار.

هي.. مذيعة سعودية أثارت الجدل بمقطع فيديو نشرته تظهر فيه مع زوجها يتبادلان الأحضان والقبلات بشغف وشوق في مكان عام، الامر الذي أثار حفيظة كثيرين في المجتمعين المحافظين

هو.. مذيع إماراتي وشقيق مطرب مشهور، أبدى استياءه من مقطع الفيديو الذي ظهرت فيه زميلته السعودية ووصفه كثيرون بانه خادش للحياء

المعركة بين الطرفين، حمى وطيسها عبر تطبيق انستجرام حين انتقد صالح الجسمي تصرفات روزانا اليامي، عقب نشرها فيديو مع زوجها، مبديا استغرابه من تصرفها مع زوجها

ومن دهشته واستغابه تسائل الجسمي عبر حسابه على انستجرام "هل يقبل المجتمع السعودي والإماراتي هذا التصرف" واصفا الفيديو الذي نشرته المذيعة خادشا للحياء، لما احتواه من قبلات وأحضان مع الزوج في أماكن عامة.

وبعث الجسمي الذي كتب عبر حسابه على انستجرام بانه ناقد لكل بذئ برسالة الى اليامي قائلا: "من سنابي أعلق فيه على فيديو حضن الإعلامية السعودية روزانا اليامي‬ مستغربًا هذا التصرف منها مع زوجها، هل المجتمع ‫السعودي‬ و الخليجي‬ يقبل هذا؟
القانون‬ يجرم أحضان وقبلات الأزواج في الأماكن العامة لأنها من الأفعال الخادشة للحياء العام، نحن مجتمع محافظ يرفض هكذا سلوك، وأرجوا من متابعيني الأعزاء عدم الإساءة في التعليقات حتى يتعرض صاحب التعليق للمساءلة القانونية لأن هناك متربصين لحسابنا للأسف"

وردت المذيعة السعودية على مهاجميها، مبررة ان ما دا بينها وبين زوجها في الفيديو المتداول كان في نطاق الأمر الاعتيادي، معللة ذلك بأنه زوجها وحلالها، وأن كثيرين من الفنانات الخليجيات فعلن ذلك ولم ينتقدهن أحد.