مفاجأة فى أزمة عمرو وردة.. الفتاة المكسيكية تكشف طبيعة علاقتها بـ لاعب المنتخب.. تفاصيل

مفاجأة فى أزمة عمرو وردة.. الفتاة المكسيكية تكشف طبيعة علاقتها بـ لاعب المنتخب.. تفاصيل عمرو وردة

كشفت الفتاة المكسيكية "جيوفانا فال"، المتسببة في استبعاد عمرو وردة، لاعب المنتخب الوطني، من صفوف الفراعنة، عن طبيعة علاقتها بلاعب المنتخب الوطني.

وقالت عبر حسابها الشخصي عبر مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إنها لم تدخل في علاقة رسمية مع لاعب المنتخب الوطني، موضحة أنهما لم يتقابلا من قبل، وكان التواصل بينهما من خلال وسائل التواصل الاجتماعي فقط، معلقة: "لن أرغب في إيذاء عمرو وردة".

وأوضحت أنها تحمل الجمهور مسئولية استبعاد عمرو وردة من قائمة المنتخب الوطني، وذلك بعد "تداول مقطع الفيديو بطريقة كبيرة وبأسلوب سيئ للغاية".

من جهة أخرى، ردت الفتاة المكسيكية على منتقديها بعد استبعاد لاعب المنتخب الوطني من قائمة الفراعنة قائلة: "لا أفهم أسباب هذه الانتقادات، ولا أفهم الأشخاص الذين يقولون إنني دمرت حياة عمرو وردة".

ووجهت أيضا الشكر إلى المرأة المصرية على دعمها لها في أزمتها المندلعة مؤخرا مع لاعب المنتخب الوطني عمرو وردة.

وكان المهندس هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم المشرف العام على المنتخب الوطني، قرّر استبعاد اللاعب عمرو وردة من معسكر الفريق بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للفريق، وذلك في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق.

وتجرى الآن محاولات قوية من جانب اللاعبين وعلى رأسهم محمد صلاح بشأن عودة عمرو وردة مرة أخرى للمشاركة مع المنتخب فى الأمم الأفريقية، خاصة بعد تقديم اللاعب اعتذارًا رسميًا عمّا بدر منه.