سؤال وجواب عن تفاصيل استبدال "الفان" بـ التوك توك ومصير السائقين

سؤال وجواب عن تفاصيل استبدال "الفان" بـ التوك توك ومصير السائقين موقف توك توك

الأخبار المتعلقة

مساعد وزير التنمية المحلية: لن يُضار أحد من مشروع إحلال "سيارات الفان" بدلاً من "التكاتك"

خبراء عن قرار استبدال "التوك توك" بـ"الفان": يزيد من العمالة الماهرة

"التنمية المحلية": تقنين "الفان".. ودراسة تجربة الهند في التوك توك

وزير التنمية المحلية: إدخال سيارات "الفان" لتحل محل "التوك توك"

بعد صدور قرار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، باستبدال سيارات الفان بمركبات التوك توك، تدور أسئلة كثيرة في أذهان المواطنين وخصوصا سائقي التوك توك ومصيرهم وكيف سيتم التعامل معهم.

"الوطن" تجيب عن كل التساؤلات التي تدور في أذهان كل من يعملون في هذا المجال في "س.ج" وإليكم التفاصيل..

س: ما مصير مركبات التوك توك التي سيتم استبدالها؟

ج: سيتم تقييم القيمة السعرية لتلك المركبات وسحبها وإدخال ثمنها في شراء السيارة الفان، وجار دراسة توفير تسهيلات من أقساط وخلافه لاستكمال سعر السيارة الفان.

س: كيف يتم التصرف في المركبات التي يتم سحبها؟

ج: جار دراسة الأمر، وهناك طرق متنوعة للتعامل معها، ومنها بيعها خردة وخلافه.

س: ما موقف مركبات التوك توك التي تسير حاليا في الشوارع؟

ج: سيتم سحبها وتحديدا التي تسير في المدن والشوارع الرئيسية والميادين ولن يسمح بمرورها وستختفي تماما من كل عواصم المحافظات والقاهرة والجيزة، ولن يسمح بها إلا في المناطق غير المخططة والقرى والنجوع.

س: ما مصير سائقي التكاتك وملاكها؟

ج: لن يضار أحد وسيتم توفير سيارة الفان له بديلا عن التوك توك كوسيلة حضارية شريطة أن يكون حاصلا على رخصة قيادة ولا مجال للأطفال الصغار للعمل في تلك المهنة.

س: ما آخر الخطوات التي تم اتخاذها؟

ج: التنمية المحلية بدأت في التواصل مع كل المحافظات بشأن تسهيل إجراءات ترخيص مركبات "الميني فان" كسيارات أجرة والبدء في تحديد خطوط سير لها داخل المحافظات وذلك بديلاً عن مركبات "التوك توك".

س: ما موقف الشركات القائمة على إنتاج التوك توك؟

ج: سيتم التواصل مع المصانع المنتجة لمركبات التوك توك وعقد اجتماع خلال الشهر الجاري معها لبدء تحويل خطوط إنتاجها لسيارات "الميني فان" مع قصر منتجاتها فيما يخص التوك توك على التصدير فقط.

س: هل تم إبلاغ المصانع من قبل؟

ج: الحكومة سبق وقامت بالتنسيق مع مصنعي "التوك توك" لتخفيض إنتاجهم من تلك المركبات تمهيداً لتنفيذ برنامج الاستبدال والإحلال واستخدام الغاز الطبيعي.

س: هل هناك أي حوافز تشجيعية لسائقي التوك توك لتحويل مركباتهم؟

ج: وزارة التنمية المحلية تسعى مع وزارة المالية لإيجاد آليات تحفيزية لمالكي مركبات التوك توك لاستبدالها بسيارات الميني فان وتقديم حوافز لهم، والاستفادة من البرنامج الذي سبق وأن تبنته وزارة المالية، والجهات المعنية سابقاً في استبدال سيارات التاكسي القديمة، ليحل محلها التاكسي الأبيض.

س: ما الهدف من هذا القرار؟

ج: الحكومة تسعى لتوفير وسائل انتقال آمنة ومرخصة وحضارية لكل المواطنين بالمحافظات والعمل على توفير فرص عمل للشباب.

س: هل توجد جهات حكومية تعاون الشباب في استبدال التوك توك بالفان؟

ج: سيتم مراعاة الجانب الاجتماعي للعاملين في هذا المجال ودراسة توفير فرص عمل بديلة لسائقي التوك توك من خلال برنامج "مشروعك" الذي تنفذه التنمية المحلية وذلك باستبدال مركبات التوك توك بسيارات الميني فان بالتنسيق مع جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

س: ما الخطوات التي تنفذ حاليا على أرض الواقع؟

ج: توجد تعليمات للمحافظات بحصر احتياجاتها من السيارات الميني فان المزمع إطلاقها كخدمة نقل جماعي جديدة كبديل حضاري لمركبات التوك توك، وتحديد خطوط السير المقترحة.

س: ما وضع سيارات الفان التي تعمل بدون ترخيص؟

ج: جار إعداد حصر تقريبي للسيارات المرخصة من الميني فان وتعمل كسيارات ملاكي وتعمل في النقل الجماعي بصورة غير رسمية تمهيداً لتوفيق أوضاعها القانونية وتحصيل حق الدولة منها.

س: هل يوجد حصر دقيق لمركبات التوك توك؟

ج: العدد يقارب نصف مليون توك توك، ولكن المؤشرات تشير إلى أكثر من ذلك، ومنذ فترة جار حصرها للقضاء تمامًا على عمالة الأطفال وتحديد خط سيرها ومن يخالف يعرض نفسه للمساءلة.

س: ما العائد على الدولة؟

ج: سيارات الفان تضمن حق الدولة من ضرائب وتأمينات خلال ترخيصها ومعرفة من يقودها، بعدما تسبب التوك توك في إهدار مبالغ طائلة على الدولة أيضا قرار الاستبدال يساهم في الحد من كثير من الحوادث وعمليات السرقة بسبب التوك توك ومنع عمالة الأطفال أو التسرب من التعليم والحد من ظاهرة عزوف الكثير من الشباب عن العمل وترك بعض العمال للأعمال الحرفية بعدما اتجهوا للتوك توك لأنه مصدر دخل سريع.