غدا..بدء تطبيق آلية التسعير التلقائى على بنزين 95

غدا..بدء تطبيق آلية التسعير التلقائى على بنزين 95

تبدأ الحكومة، غدا الاثنين، تطبيق آلية التسعير التلقائى على بنزين 95، وفقا لما تم اعلانه نهاية العام الماضى. ومن المقرر أن إعلان السعر الذى سيبدأ به تطبيق الآلية اليوم الأحد.

وعقدت لجنة متابعة تنفيذ الآلية عدة اجتماعات خلال الفترة الماضية، وتم الاتفاق على المعادلة السعرية التى ستطبق فى تحديد سعر بنزين 95، وفقا لمصدر حكومى لـ«الشروق» الاسبوع الماضى.

وأضاف المصدر أن تكلفة لتر البنزين 95 على أساس سعر 60 دولارا لبرميل البترول بعد الزيادات الأخيرة فى أسعار النفط عالميا، و17.80 سعر الدولار مقابل الجنيه، تصل إلى 7.60 جنيه، بينما يباع بـ 7.75 جنيه للتر الآن، مشيرا إلى أن تكلفة البنزين 95 لا تشمل قيمة ضريبة القيمة المضافة التى تصل إلى جنيه واحد للتر.

يذكر أن سعر البترول يدور حاليا حول 67 دولارا للبرميل، كما ارتفعت قيمة الجنيه امام الدولار لتدور حول 17.20 جنيه للدولار الواحد.

وكانت الجريدة الرسمية، قد نشرت فى اول يناير الماضى، قرار رئيس الوزراء مصطفى مدبولى، بتشكيل لجنة فنية تسمى «لجنة متابعة آلية التسعير التلقائى للمواد البترولية» تضم ممثلين من كل من وزارتى البترول والمالية والهيئة المصرية العامة للبترول.

وحدد القرار اختصاصات اللجنة، وهى «متابعة المعادلة السعرية بصورة ربع سنوية بحيث يتم ربط سعر بيع بنزين أوكتين 95 فى السوق المحلية بالأسعار العالمية لبترول خام برنت وبسعر الصرف، مع مراعاة التكاليف الأخرى التى يمكن تعديلها بشكل غير دورى».

كما تختص اللجنة بـ«متابعة تنفيذ الآلية وتقديم التوصيات والمقترحات اللازمة لضمان التنفيذ الجيد لها ومعالجة أى مشاكل أو قصور أو ثغرات تظهر عند التطبيق الفعلى، وتعرض اللجنة توصياتها ومقترحاتها على وزيرى البترول والمالية لاتخاذ ما يلزم بشأنها».

ونصت المادة الثانية من القرار على أن «تطبق آلية التسعير التلقائى على بنزين 95 تسليم المستهلك شاملا الضريبة على القيمة المضافة اعتبارا من نهاية ديسمبر 2018 مع الإبقاء على سعر البيع للمستهلك السائد حاليا، وبحيث تتم مراجعة سعر المنتج على النحو الوارد بالمادة الأولى من هذا القرار على ألا تتجاوز نسبة التغير فى سعر البيع للمستهلك ارتفاعا أو انخفاضا عن 10% من سعر البيع القائم».

ووفقا لما ذكره مسئول حكومى رفيع المستوى لوكالة بلومبرج فى ديسمبر الماضى، فإن من المخطط تنفيذ آلية التسعير التلقائى على درجات البنزين الأخرى اعتبارا من سبتمبر المقبل. ويتوافق ذلك مع تصريحات سابقة لوزير البترول والثروة المعدنية، طارق الملا، حيث أشار إلى عدم تأثر أسعار البنزين 80 أو 92 بالمنظومة الجديدة، ولن يتم إلغاء أى نوع منها كما يتردد من شائعات، معقبا: «الأسعار مستقرة وفقا للعام المالى الحالى حتى 30 يونيو.