البرلمان الأفريقى يعلن دعمه الكامل لخيارات الشعب السودانى لتجاوز الأزمة

البرلمان الأفريقى يعلن دعمه الكامل لخيارات الشعب السودانى لتجاوز الأزمة النائب مصطفى الجندى

كتبت نورا فخرى

إضافة تعليق

أعلن البرلمان الإفريقى، برئاسة روجيه داندونج،  أنه يتابع متابعة دقيقة وعن كثب وببالغ الاهتمام التطورات الجارية والمتسارعة التي يمر بها السودان الشقيق في هذه اللحظة الفارقة من تاريخه الحديث.

وقال النائب مصطفى الجندى رئيس التجمع البرلمانى لدول شمال إفريقيا والمستشار السياسي لرئيس البرلمان الإفريقى: "إننا دائما داخل البرلمان الإفريقى نحرص كل الحرص على دعم اختيارات جميع الشعوب الإفريقية فى تحديد مصيرها، وفي هذا الإطار يؤكد البرلمان الإفريقى ، دعمه التام والمطلق والكامل لخيارات الشعب السوداني الشقيق وإرادته الحرة في صياغة مستقبل بلاده وما سيتوافق حوله الشعب السوداني في تلك المرحلة الهامة، استناداً إلي موقف البرلمان الإفريقى الثابت بالاحترام الكامل لسيادة السودان وقراره الوطني النابع من إرادته والذى فيه الحرص الحقيقى والكامل من الشعب السوداني على وحدة وسلامة السودان".

وأضاف النائب مصطفى الجندى، أن البرلمان الإفريقى يثق ثقة كاملة في قدرة الشعب السوداني الشقيق وجيشه الوطني الوفي علي تجاوز تلك المرحلة الحاسمة وتحدياتها بما يحقق ما يصبو إليه من آمال وطموحات في سعيه نحو الاستقرار والرخاء والتنمية والخروج من الأزمة الراهنة داخل السودان، مطالبا من المجتمع الدولي دعم خيارات الشعب السوداني، وما سيتم التوافق عليه في هذه المرحلة التاريخية الحاسمة والفارقة فى تاريخ السودان.

وتابع النائب مصطفى الجندى، أن البرلمان الإفريقى يطالب جميع الدول الإفريقية مساندة السودان ومساعدته على تحقيق الانتقال السلمي للسلطة والسير قدما نحو مستقبل أفضل بما يحقق الطموحات المشروعة لشعبه الكريم، مؤكدا ثقته الكاملة فى مساندة جميع الدول والشعوب الإفريقية للشعب السوداني الشقيق حتى يمر السودان بهذه المرحلة الحاسمة ويتجاوز جميع المشكلات والمخاطر التى تواجه السودان.

وحيا النائب مصطفى الجندى ، الشعب السوداني الشقيق فى التعبير عن مطالبه بالطرق المشروعة واللجوء الى قواته المسلحة، مشيدا بانحياز القوات المسلحة السودانية لإرادة الشعب السوداني.

إضافة تعليق