أمن القليوبية يكشف تفاصيل حادث مقتل كاهن كنيسة شبرا الخيمة

أمن القليوبية يكشف تفاصيل حادث مقتل كاهن كنيسة شبرا الخيمة

أصدرت مديرية أمن القليوبية، اليوم الاثنين، بيانًا رسميًا حول واقعة مقتل القس مقار، راعي كنيسة ماري مرقس، بالوحدة العربية بشبرا الخيمة، على يد "فراش" بسبب مشاجرة بينهما لطلب المتهم أموالًا من المجني عليه؛ لمساعدته في تزويج بناته.

وذكر البيان أنه تبلغ لقسم شرطة ثان شبرا الخيمة من الخدمات الأمنية المعينة لتأمين كنيسة ماري مرقس بمنطقة الوحدة العربية، بوجود إطلاق أعيرة نارية ومتوفى داخل الكنيسة.

وانتقل اللواء هشام سليم، مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية، والعميد يحيى راضي رئيس مباحث القليوبية، وبالفحص تبين إطلاق خادم الكنيسة "كمال. ش. ش" 54 سنة، عدة أعيرة نارية صوب القس مقار 65 سنة راعي الكنيسة، من سلاح ناري "طبنجة" كانت بحوزته محدثًا إصابته بطلق ناري في الرأس وتوفى على إثرها في الحال.

وقال البيان إن خلافات نشبت بين المتهم والمجني عليه، لسابقة اتفاق المجني عليه مع المتهم بمساعدته في زواج بناته بإعطائه مبالغ مالية، ولم يف بذلك ومنذ يومين أعطاه 1000 جنيه، واليوم عاود المتهم طلب مبلغ مالي آخر من المجني عليه إلا أنه رفض، فحدثت بينهما مشادة كلامية، أطلق على إثرها عدة أعيرة نارية صوبه محدثًا إصابته التي أودت بحياته وفر هاربًا.

وأضاف البيان، أن المتهم سلم نفسه بديوان القسم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة؛ نتيجة لعدم وفاء المجني عليه بوعده بمساعدته ماليًا، فعقد العزم وبيت النية على التخلص منه، وفي سبيل ذلك اشترى السلاح المستخدم في الواقعة وأخفاه داخل الكنيسة بمخزن الأمتعة بالطابق الخامس واليوم أحضره واعتدى على المجني عليه.

وعقب تقنين الإجراءات تم نقل الجثه لمشرحة زينهم بالقاهرة، والتحفظ عليها تحت تصرف النيابة، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة.