وسائل إعلام يابانية رسمية: قتيلان و17 مصابا فى عملية الطعن

وسائل إعلام يابانية رسمية: قتيلان و17 مصابا فى عملية الطعن حادث طعن في العاصمة اليابانية طوكيو

أفادت وسائل إعلام يابانية رسمية بأن طفلة ورجلا قتلا وأصيب 17 شخصا بجروح، غالبيتهم أطفال، فى عملية طعن بسكين بمدينة كاوازاكي، الضاحية الجنوبية للعاصمة اليابانية طوكيو.

ونقل راديو (سوا) الأمريكي عن وسائل الإعلام وشبكة التلفزيون العمومية "أن أتش كي" إن عملية الطعن التي وقعت في كاوازاكي، أسفرت عن قتيلين هما طفلة ومنفذ الهجوم.

وأظهرت لقطات بثتها قنوات التلفزيون المحلية عددا من سيارات الشرطة والإسعاف والإطفاء في مكان الهجوم، في حين نصبت الطواقم الطبية خيمًا في المكان لمعالجة المصابين.

وبحسب أحد شهود العيان فإن المهاجم طعن ضحاياه، بينما كانوا واقفين في محطة للحافلات، وقال : "سمعت أصوات الكثير من سيارات الإسعاف، ورأيت رجلا يرقد بالقرب من موقف للحافلات وهو ينزف".

وأضاف "هناك محطة حافلات أخرى بالقرب من المدرسة الابتدائية وقد رأيت أيضا تلاميذ صفوف ابتدائية ممددين على الأرض..هذا حي هادىء وإنه لأمر مخيف أن نرى هذا النوع من الأشياء يحدث هنا".

وأعلنت السلطات في وقت سابق أن الهجوم أوقع 19 مصابا بينهم طفلة ورجل "لا يظهران أي مؤشرات حيوية"، وهي عبارة رائجة في اليابان تعني أن الشخص ميت لكن وفاته لم يؤكدها بعد مرجع طبي مسؤول.

يذكر أن فرق الأطفاء أعلنت في وقت سابق عن إصابة 16 شخصًا على الأقل بجروح، بينهم أطفال طعنا بسكين في هجوم شنه رجل في كاوازاكي، بالضاحية الجنوبية للعاصمة اليابانية طوكيو.