«الإفتاء» تزيل الغموض والتضارب حول رؤية هلال شهر شوال

«الإفتاء» تزيل الغموض والتضارب حول رؤية هلال شهر شوال

أصدرت دار الإفتاء المصرية بيانًا؛ لإزالة الغموض والتضارب حول رؤية هلال شهر شوال.

وقالت، حسب البيان اليوم، إن القواعد في هذه المسألة تتلخص في 3 نقاط.

وذكرت أن أولها أن الحساب الفلكي القطعي لا يعارض الرؤية الصحيحة، فهو للاستئناس به مع الاعتماد على الرؤية البصرية الصحيحة، وهذا يعني أنه ينفي ولا يثبت، فإذا نفى طلوع الهلال فلا عبرة بقول من يَدَّعِيه، وإذا لم ينفِ ذلك فالاعتماد حينئذٍ على الرؤية البصرية.

وأضافت أنَّ شهر رمضان إما 30 يومًا لا يزيد عليها، وإما 29 يومًا لا ينقص عنها.

وأكدت أنه يجب على كُل أهل بلد متابعة إمامهم في رؤية الهلال من عدمها؛ بشرط إمكان الرؤية بالحساب الفلكي.

وتابعت: أمَّا منهج دار الإفتاء المصرية فيتمثَّل في الخطوات التالية، وهي أنَّ الرؤية تكون لجميع الشهور؛ وذلك من أجل الوصول إلى أصوب تحديد لأوائل الشهور الثلاثة ذات الأهمية في عبادة المسلمين.

وأكملت أن الرؤية تكون عن طريق اللجان الشرعية العلمية التي تضم شرعيِّين وتضم مختصين بالفلك، وأن هناك رؤية بصرية نعتمدها مع الحساب الفلكي الدقيق.