قبلة الدم.. طبيبة شجاعة تنتقم من مغتصب شر انتقام

قبلة الدم.. طبيبة شجاعة تنتقم من مغتصب شر انتقام صورة تعبيرية

انتقمت طبيبة من مغتصب حاول النيل منها شر انتقام، ليس بالضرب أو الصراخ أو غيرها من الطرق المعروفة، ولكن بالـ"عض"، فقد مزقت لسانه بشراسة حتى أفقدته جزءا منه.

كانت الطبيبة التي تتسم بالشجاعة وتبلغ من العمر 24 عامًا، في مكان عملها بالمستشفى عندما وصل الرجل وهو يدعي أنه مريض، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبينما حاول التقرب منها وإجبارها على تقبيله، استغلت الفرصة وقامت بلدغة لدغة شديدة أدت إلى قطع جزء من لسانه، جعلته يهرب من غرفة الأطباء وهو يصرخ من الألم والدم يسيل من فمه.

فيما وضعت الشرطة التي توجهت إلى مستشفى بلونيمي الجامعي في بلومفونتين، في حالة تأهب لجميع المستشفيات القريبة للبحث عن رجل يسعى للحصول على علاج عاجل لجرح في الفم.