تقبل يدها.. غضب تركي من صورة مهينة لزوجة وزير السياحة مع خادمتها

تقبل يدها.. غضب تركي من صورة مهينة لزوجة وزير السياحة مع خادمتها زوجة الوزير التركي وعاملتها

لا يزال رجال نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعائلاتهم متأثرين بالدولة العثمانية، والخدم والحشم، وهو ما ظهر في صورة لزوجة وزير السياحة التركي محمد أرصوي.

نشرت زوجة وزير السياحة التركي محمد أرصوي صورة على موقع تبادل الصور انستجرام، وتظهر في الصورة وهي تمنح عاملتها المنزلية 100 دولار، بينما تقبل العاملة يدها، ما تسبب في حالة من السخط والرفض من قبل رواد الموقع.

اتهم رواد انستجرام زوجة الوزير التركي بقلة اللياقة والسلوك غير المقبول من زوجة أحد رجال الدولة، الذي يمثل حزبا ذا مرجعية إسلامية، يتبجح رئيسه في كل مناسبة بصور رفقة فقراء يستغلهم لحملته الإعلامية.

وحاولت تبرير فعلتها عقب كتابتها: "لقد قلت لكم السبب، فعلت ذلك لأجعل علي شان يعايد أبناء إخوته بالدولار. وقد كتبت مازحة هذا ما أقدمه للعاملين لدي، ولا أعلم ما الذي حدث، هل أنا غبية لهذه الدرجة لأنشر صورة كهذه دون أن أوضح السبب، وقد علقتم دون أن تقرؤوا، لدي ما يكفي من الذكاء لأعرف كيف ستكون ردود أفعالكم، أرجوكم لا تفعلوها".