عجز ووفاء.. مرقص يخاطب زوجته منذ 13 عاما من موقع غرقها في البحر.. صور

عجز ووفاء.. مرقص يخاطب زوجته منذ 13 عاما من موقع غرقها في البحر.. صور

الوفاء كلمة لا تجسدها غير المواقف في العلاقات التي تربطها الألفة و الإخلاص تاركة اثرًا مميزا في نفوس الآخرين، تلك الكلمات كانت وصفا لقصة رواها احد راد مواقع التواصل الإجتماعي فيسبوك ، لرجل ظل يراقبه لمدة 4 ساعات لوقوفه أمام أحد شواطئ الاسكندرية وهو يضع يده وراء ظهره في موقف غريب لفت انتباه راوي القصة.

ويروى صاحب القصة بأنه كان متواجدا بأحد شواطئ الاسكندرية ووجد رجلًا يقف لساعات طويلة امام امواج البحر وهو يكتف يديه وراء ظهره ويتحدث بصوت عال لمدة وصلت لأكثر من 3 ساعات.

أثار الموقف انتباه الشاب وحاول السؤال عن هذا الشخص من بعيد ليرى ما اذا كان مريضا ويحتاج مساعدة ام انه يريد السباحة ولكنه لا يجيد العوم منتظرا على الشاطئ السكندري.

وعندما استفسر الشاب من أهالي المنطقة عن هذا الرجل تبين أنه يدعى مرقص، ولديه ورشة نجارة، وأن سبب وقوفه امام الشاطئ ، إلى غرق زوجته امامه منذ 13 عامًا في نفس المكان الذي يقف فيه، ولكنه لم يستطع انقاذها لأنه لا يجيد السباحة، فيأتي في الشتاء والصيف إلى الشاطئ منذ 13 عاما منذ الساعة 11 صباحا وحتى العصر ويقف ويتحدث وكأنه يكلم زوجته.