الصور الأولى من داخل قاعة مزاد بيع رأس توت عنخ آمون

الصور الأولى من داخل قاعة مزاد بيع رأس توت عنخ آمون رأس تمثال توت عنخ أمون المعروضة للبيع

الأخبار المتعلقة

الآثار تدعو مؤسسات الدولة لاجتماع طارئ لبحث موقف مزاد "توت عنخ آمون"

دار كريستيز للمزادات تبيع رأس توت عنخ آمون بـ99 مليون جنيه

رأس «توت عنخ آمون» أمام البرلمان.. ونواب يطالبون الحكومة باللجوء إلى «اليونيسكو»

عضو "إنقاذ الآثار": رأس توت عنخ آمون بيعت بـ4 ملايين إسترليني

رغم المحاولات العديدة التي قامت بها مصر لإيقاف المزاد الذي أقامته دار كريستيز للمزادات، لبيع 32 قطعة أثرية مصرية في لندن، بينها رأس الملك توت عنخ آمون، إذ سبق وتقدمت وزارة الآثار ببلاغ للنائب العام لإرسال مساعدة قضائية إلى السلطات ‏البريطانية، لوقف بيع والتحفظ على هذه القطع واستردادها، إلا أن المزاد تم في موعده المحدد وبيعت الرأس بمبلغ 4 مليون جينة إسترليني.

"الوطن"، تنشر الصور الأولى من قاعة المزاد الذي أقيم بمقر الدار بلندن، والتي يظهر فيها رأس تمثال توت عنخ آمون معروضًا على شاشة العرض والذي حملت القطعة الأثرية رقم 110، ضمن المعروضات وبجانبها السعر بالعملات الأجنبية المختلفة.

وأعلنت وزارة الآثار خطتها لاسترداد القطع، وقبل انطلاق المزاد كشف الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، عن أنّ التمثال الأثري المعروض في "كريستيز" بلندن لا يعود للملك الفرعوني الصغير، ولم تكن هذه المرة الأولى التي يعرض فيها قطع أثار مصرية للبيع في مزادات علنية.

ودعت الوزارة إلى اجتماع طارئ للجنة القومية ‏للآثار المستردة ينعقد أول الأسبوع، بحضور الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، وقيادات وزارات الخارجية، والداخلية، والعدل، والنيابة العامة، وهيئةً قضايا الدولة، والجهات الأمنية والرقابية والسيادية ‏بالدولة.