تخلت عن أنوثتها.. سيدة كويتية تضرب ضابطا ومصريا بـ الحزام

تهجمت سيدة كويتية على ضابط يعمل بوزارة الداخلية ضربا بالحزام إضافة إلى استخدام بعض الألفاظ البذيئة من السب والتهديد، وذلك بعدما جاء لنجدة مصري، صاحب محل هواتف، كانت تقوم بضربه بالحزام أيضا.

وتواجه السيدة الكويتية، حاليا، قضيتين، الأولى اعتداء على موظف عام وإهانته والثانية تتعلق بالاعتداء على المصري.

ووفقا لصحيفة "الراي" الكويتية، قال مصدر أمني إن "بلاغا ورد إلى مخفر محافظة مبارك الكبير، يفيد بتهجم امرأة على صاحب محل هواتف في القرين".

وتابع: " انتقل رجال الأمن إلى المكان على الفور، يترأسهم ضابط، فوجدوا المرأة، التي تبين أنها مواطنة، ما زالت داخل المحل الذي أفاد صاحبه بأنها تهجمت عليه لاختلافها معه على السعر واستخدمت حزاما كان بحوزتها وجلدته به مرات عدة".

وأضاف المصدر «طلب الضابط من المواطنة مرافقة الدورية إلى المخفر للتحقيق، لكنه تفاجأ بتعديها عليه بالضرب بواسطة الحزام وبالسب والتهديد، مما استدعى طلب الإسناد، حيث تمت السيطرة عليها بعد سحب الحزام من يدها بالقوة واصطحابها إلى المخفر».

وتابع المصدر أنه تم تسجيل قضية إهانة واعتداء بالضرب على موظف عام، واعتداء بالضرب على المصري، وحجزها على ذمة التحقيق».

اقرأ مزيد من التفاصيل على موقع صحيفة الراي الكويتية