تراجع كبير للأسهم الأسترالية بسبب المخاطر السياسية في أمريكا - بوابة الشروق - نسخة الموبايل

تراجع كبير للأسهم الأسترالية بسبب المخاطر السياسية في أمريكا - بوابة الشروق - نسخة الموبايل

تراجع مؤشر "إس أند بي- أيه.إس.إكس 200" للأسهم الأسترالية في ختام تعاملات اليوم الأربعاء بنسبة 0.6% إلى 6710.2 نقطة وهو أكبر تراجع للمؤشر منذ حوالي شهر، حيث قادت أسهم شركات المواد الخام مسيرة التراجع.

وجاء تراجع الأسهم الأسترالية بعد تراجع الأسهم الأمريكية في تعاملات مساء أمس، على خلفية الفوضى السياسية في واشنطن.

وأشارت اليوم وكالة "بلومبرج" للأنباء، إلى أن سهم شركة "أفتر باي تاتش جروب ليمتد" كان الأفضل أداء في بورصة سيدني للأوراق المالية، حيث حقق ارتفاعا قياسيا بنسبة 13%، بعد إعلان الشركة تسليم نتائج أعمال المراجعة المحاسبية المؤقتة لمدى التزام الشركة بقواعد منع تبييض الأموال وتمويل الإرهاب إلى السلطات الرقابية في أستراليا.

في الوقت نفسه، كان سهم شركة "بيتش إنيرجي" بين الأسوأ أداء حيث سجل أكبر تراجع له منذ 3 يوليو الماضي.