الكاف يضع 5 سيناريوهات لخروج الجبلاية من ورطة ممثلي دورى الأبطال والكونفيدرالية

الكاف يضع 5 سيناريوهات لخروج الجبلاية من ورطة ممثلي دورى الأبطال والكونفيدرالية الأهلي والزمالك وبيراميدز

كشف عبدالمنعم حسين الشهير بـ "شطة" عضو اللجنة الفنية في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "الكاف" عن سيناريوهات خروج اتحاد الكرة من ورطة ممثلي الأندية المصرية فى دورى أبطال أفريقيا وكأس الكونفيدرالية.

قال شطة، فى تصريحات خاصة لـ "صدى البلد": "هناك سيناريوهات عديدة تساعد الجبلاية فى الخروج من ورطة ترشيح ممثلي بطولات الكاف يأتى فى مقدمتها موافقة الاتحاد الأفريقي على إعفاء الأندية من الأدوار التمهيدية فى كأس الكونفيدرالية ودورى ابطال افريقيا وهذا مستبعد نظرا لحرص مسئولى الكاف على إرساء مبدأ تكافؤ الفرص بين فرق القارة السمراء".

وتابع: "ثانى السيناريوهات يتمثل فى عقد اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى أبوريدة اتفاق جنتلمان مع الأندية المصرية من أجل الاتفاق على ترشيح أندية سبق لها التواجد فى البطولات الخاضعة تحت عباءة الكاف للمشاركة فى النسخة المقبلة بدورى الأبطال والكونفيدرالية نظرا لعدم انتهاء المسابقة المحلية وانشغال مصر فى استضافة امم افريقيا صيف العام الجاري، وذلك على غرار ما تم فى السودان من اتفاق مع نادي الهلال والمريخ السودانى فى البطولات السابقة".

وأضاف : "السيناريو الثالث يشمل إنتظار مسئولى الجبلاية ما سوف تسفر عنه الأمور فى الدورى الممتاز ووضوح الرؤية حول المنافسة الشرسة على لقب المسابقة المحلية والوصيف وأصحاب المراكز الثالث والرابع إلى جانب احتمالية إلغاء بطولة كأس مصر خلال الموسم الجاري ما يجبر اتحاد الكرة على ترشيح أصحاب المراكز الأربعة الأولى فى الدورى الممتاز.

لفت إلى أن رابع السيناريوهات التى من الممكن حدوثها فى ظل الظروف التى تمر بها الأندية المصرية واستضافة مصر نهائيات كان 2019 قيام الكاف بمد المهلة لاتحاد الكرة الخاصة بترشيح الأربع أندية المقرر أن تشارك فى نسخة دورى الأبطال والكونفيدرالية فى النسخة القادمة مشيرا إلى أن الموعد القانونى لتلقى الترشيحات من أندية القارة السمراء 30 يونيو القادم، مضيفا أن أعضاء الجبلاية يتواجدون فى مختلف لجان الاتحاد الإفريقي ويمكنهم إقناع زملائهم بالظروف التى تمر بها الكرة المصرية.

أشار إلى أن هناك سيناريو خامسا من المستبعد أن يوافق عليه الاتحاد الأفريقي ويتمثل فى انسحاب الأندية المصرية من المشاركة فى بطولات الكاف فى النسخة المقبلة بداعى الظروف الطارئة من استضافة الكان وعدم انتهاء بطولة الدورى المحلى قبل انطلاق الأدوار التمهيدية لدوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفيدرالية.