حقيقة إشهار كوفي كودجا إسلامه.. مصدر بالأزهر يكشف صحة الخبر

حقيقة إشهار كوفي كودجا إسلامه.. مصدر بالأزهر يكشف صحة الخبر الحكم الدولي الأفريقي كوفي كودجا

كشف مصدر بمشيخة الأزهر أن الحكم الدولي الأفريقي كوفي كودجا، مكث خلال زيارته في الجامع الأزهر يوم الخميس الماضي حوالي ساعة، حيث حضر إلى الجامع الأزهر برفقة عدد من الجهاز الفني لمنتخب بنين الذي يشارك في بطولة كأس الأمم الأفريقية في مصر.

وقال المصدر لصدى البلد، إن الحكم الدولي كوفي كودجا لم يصرح رسميا بأنه اعتنق أو نوى اعتناق الدين الإسلامي كما يروج له في بعض الأخبار.

واستقبل الجامع الأزهر، رئيس الجهاز الفني لمنتخب بنين لكرة القدم المشارك في البطولة الأفريقية عام ٢٠١٩م، والتي تستضيفها مصر في الفترة من ٢١ يونيو إلى ١٩ يوليو ٢٠١٩م.

وأعرب رئيس الجهاز الفني عن مدى سعادته بزيارة الجامع الأزهر، واستمتاعه بالتعرف على ما يضمه الجامع الأزهر من أروقة، ومراحل البناء والتطور التى مر بها الجامع على مدار العصور السابقة.

من جانبه أوضح الدكتور هاني عودة (مدير عام الجامع الأزهر) أن الأزهر الشريف جامعًا وجامعة، وأن الجامع بني في عهد الفاطميين، وأول ما بُني منه ما يعرف بالظلة الفاطمية، ثم ما لبثت التوسعات تزداد فالتحق بالجامع الظلة العثمانية، والمدرسة الجوهرية، والمدرسة الأقبغاوية، والمدرسة الطيبرسية، والرواق العباسي، ورواق المغاربة الذي كان يدرس به طلاب أهل المغرب وما حولها، ورواق الأتراك الذي كان يدرس به طلاب تركيا وما حولها، ورواق الجبرت الذي كان يدرس فيه أهل أفريقيا، وهذا يدل على عالمية الجامع الأزهر منذ القدم، ثم لما كثر عدد الطلاب تحولت الدراسة بعد ذلك إلى ما عرف باسم الكليات.

كما قام الدكتور أيمن الدسوقي (منسق مكتبة الجامع الأزهر) باصطحابهم بجولة تعريفية شملت كل نواحي الجامع الأزهر.

وفي نهاية اللقاء تقدم رئيس الجهاز الفني بالشكر للأزهر الشريف ولشيخه الجليل فضيلة أحمد الطيب (شيخ الأزهر الشريف) الذي أعاد الدراسة بالأروقة إلى سابق عهدها، وأعرب عن بالغ سعادته بهذه الزيارة.