صدمة جديدة تمنع الجماهير من العودة لمدرجات الدوري الممتاز.. التفاصيل كاملة

صدمة جديدة تمنع الجماهير من العودة لمدرجات الدوري الممتاز.. التفاصيل كاملة الجماهير في المدرجات

أصدرت لجنتا الانضباط والمسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم عقوبات مالية على فريقي الأهلي والزمالك لما بدر منهما خلال مباراتهما معا مساء الجمعة الماضي باستاد برج العرب على كأس السوبر بعد الإطلاع على تقارير مراقب المباراة والحكام.

بعد ما فعله الجماهير سيضع عودتهم للمدرجات في ورطة كبيرة، حيث إن الاتحاد المصري لكرة القدم سوف يتراجع عن دراسة عودة الجماهير إلى مدرجات الدوري الممتاز، بعد أن كان القرار باتًا على التنفيذ وكانت الجماهير على وشك العودة مرة أخرى.

أصبحت جماهير الكرة المصرية في الفترة الحالية في أزمة جديدة ستجعل أمر عدم العودة للمدرجات يستمر لفترة طويلة مجددًا، والسبب جماهير مباراة السوبر.

وجاءت الغرامات المالية على النحو التالي:

أولا : النادي الأهلي:

- 100 ألف جنيه لقيام جماهيره بتوجيه هتافات خارجة لجماهير الفريق المنافس.

- 50 ألف جنيه لقيام جماهيره بتوجيه هتافات خارجة لرئيس نادي الزمالك

- 50 ألف جنيه لقيام جماهيره بتوجيه هتافات خارجة للاعب محمود عبد الرازق ( شيكابالا )

- 50 ألفا لقيام جماهيره بإطلاق ألعاب نارية بالمدرجات.

- 50 ألفا غرامة على اللاعب حسام عاشور و 50 ألفا غرامة على اللاعب رمضان صبحي لقيامهما بإثارة جماهير فريقهما للهتاف بعبارات خارجة.

- 10 آلاف جنيه لتأخر نزول الفريق أرض الملعب في بداية الشوط الأول لمدة 5 دقائق.

- 5 آلاف جنيه على الأهلي لتأخير تسليم الاسكور شيت للحكم قبل المباراة.

ثانيا: الزمالك:

- 100 ألفا لقيام جماهيره بتوجيه هتافات خارجة لجماهير الفريق المنافس.

- 50 ألفا لقيام جماهيره بتوجيه هتافات خارجة في حق المرحوم صالح سليم.

- 150 ألفا لمغادرة اللاعبين وجهازهم الفني والإداري والطبي أرض الملعب قبل تسليم الجوائز.

- 10 آلاف لتأخر نزول الفريق إلى أرض الملعب في بداية الشوط الأول لمدة 5 دقائق.

- 5 آلاف لتأخير تسليم تقرير المباراة " الاسكور شيت " للحكم.

- إيقاف اللاعب طارق حامد مباراة واحدة لحصوله على الإنذار الثالث

جدير بالذكر أن، مجموع الغرامات الموقعة على النادي الأهلي 365 ألف جنيه والغرامات الموقعة على نادي الزمالك 315 ألف جنيه تسدد لخزينة الاتحاد المصري لكرة القدم خلال ثلاثين يوما من تاريخ إصدار العقوبات.