بيان رسمي.. جمعية اللاعبين المحترفين ترد على أزمة التصويت لصلاح

بيان رسمي.. جمعية اللاعبين المحترفين ترد على أزمة التصويت لصلاح

صرح مجدي عبد الغني رئيس جمعية اللاعبين المحترفين، أن ما أثير عبر بعض المواقع بأن جمعية اللاعبين تسببت في خسارة محمد صلاح لنقاط مما أدى لعدم ترشح اللاعب لجائزة الأفضل في العالم 2019، عاري تمامًا من الصحة، وأن الجمعية هي الجهة المسئولة فقط في جمع اختيارات اللاعبين المصريين عن طريق استمارات التصويت وإرسالها للاتحاد الدولي للاعبين المحترفين لفرز الأصوات لاختيار أفضل 11 لاعب في الموسم وأن الجمعية ليست مسئولة عن ترشيح أو إرسال اسم محمد صلاح للاتحاد الدولي لكرة القدم.

ونفى مجدى عبد الغنى، ما تردد فى بعض وسائل الإعلام عن أنه لم يساند نجم مصر وليفربول محمد صلاح فى السباق على جائزة أفضل لاعب في العالم.

وأكد عبدالغنى، أن جمعية اللاعبين المحترفين في مصر قدمت كل الدعم لصلاح أثناء التصويت على الرغم من أن الجمعية ليس لها صوت وانما كل دورها يتمثل فى تلقى استمارات التصويت على  جائزة التشكيلة المثالية لأفضل 11 لاعب في العالم، ويقوم اللاعبين فى الأندية بالتصويت عليها من خلال مندوبى الجمعية، مشيرًا إلى أن دور الجمعية يقتصر فقط على تجميع هذه الاستمارات بعد تصويت لاعبى الدورى الممتاز  والممتاز ب وإرسالها إلى الاتحاد الدولي وهو ما تم بالفعل.

واختتم البيان الرسمي لجمعية اللاعبين المحترفين، أن أصوات اللاعبين المصريين هى من وضعت صلاح فى قائمه أفضل 50 لاعبًا فى العالم، أما خطأ عدم إرسال صوت المدير الفني للمنتخب وقائده يسأل عنها الجهة المسؤولة عن الاستمارات.