الاتحاد السكندرى يستضيف المحرق البحرينى فى سهرة عربية ببرج العرب الليلة

الاتحاد السكندرى يستضيف المحرق البحرينى فى سهرة عربية ببرج العرب الليلة فريق الاتحاد السكندرى

كتب هيثم عويس - لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يستضيف فريق الاتحاد السكندرى نظيره المحرق البحرينى فى الثامنة مساء اليوم الأحد على استاد برج العرب بالإسكندرية وسط حضور جماهيرى يقارب الخمسة آلاف مشجع، ضمن مواجهات ذهاب دور الستة عشر لبطولة كأس محمد السادس للأندية "البطولة العربية"، علماً بأن مباراة العودة ستقام فى 26 نوفمبر الجارى بالبحرين .

وتأهل زعيم الثغر لدور الستة عشر بالبطولة العربية بعدما تفوق على العربى الكويتى بنتيجة 3 – 0 فى مجموع مباراتى الذهاب والإياب، بينما تأهل المحرق البحرينى بعد فوزه إيابا في المنامة على شباب قسنطينة الجزائرى بنتيجة 2-صفر سجلهما تياغو دي برادو (49) - (79)، وكان فريق قسنطينة فاز ذهابا 3-1.

ويحلم عشاق سيد البلد بمواصلة النتائج الجيدة لاستمرار حلم الفوز بالبطولة والصعود لمنصات التتويج للمرة الأولى فى تاريخ الاتحاد السكندرى، ويتسلح زعيم الثغر بالصفقات الجديدة التى أبرمها والتى أحدثت تغييرًا جذريًا فى شكل الفريق الأخضر.

البطولة العربية لُعبت تحت مسميات عديدة منذ تأسيسها في عام 1980 وحتى الوقت الحالي، فكان يُطلق عليها سابقًا دوري أبطال العرب وكأس الاتحاد العربي للأندية، أما الآن فتُعرف بكأس العرب للأندية، وتضم البطولة الأندية صاحبة المراكز الأولى والأكثر شعبية في الدول العربية لتتنافس على لقب المسابقة وجوائزها.

مشوار كرة القدم المصرية حافل بالإنجازات والألقاب الأفريقية والإقليمية، حيث يعد الأهلي واحدًا من أكثر الأندية تتويجا بالبطولات في العالم، كما أن الزمالك له صولات وجولات قارية لنجاحه في حصد العديد من بطولاتها، وبالطبع لم يخلُ تاريخهما من الفوز بالبطولة العربية.

استطاع الأهلي التتويج بلقب البطولة العربية مرة وحيدة في موسم 1996، بالفوز على الرجاء المغربي بثلاثية مقابل هدف.

ونجح الأهلي في أن يكون وصيفًا للمسابقة في عام 1997، بعد الوصول للنهائي الذي هُزم فيه من الأفريقي التونسي بهدفين مقابل هدف ، كما تمكن الزمالك من الفوز بالبطولة العربية في عام 2003 للمرة الأولى والأخيرة في تاريخه، بالانتصار على الكويت الكويتي بهدفين مقابل هدف، لكنه لم يحصل على المركز الثاني في أي نسخة أخرى ، بينما نجح الإسماعيلى في أن يصبح وصيفًا للبطولة في عام 2003 حينما خسر اللقب أمام الصفاقسي التونسي بركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي

لم يكن إنبي أسعد حظًا من الإسماعيلي، فالفريق البترولي استطاع أن يكون وصيفًا للبطولة العربية في عام 2006 بالخسارة من الرجاء المغربي بهدف دون رد.

ويحصل بطل المسابقة على مكافآة مالية ضخمة لتصل لـ6 ملايين دولار، ما يعادل 100 مليون جنيه مصرى، فيما يحصل صاحب المركز الثانى على 2.5 مليون دولار ما يعادل 42 مليون جنيه مصرى ، فى حين تحصل الأندية المتأهلة للدور نصف النهائي على 500 ألف دولار، والدور ربع النهائى 200 ألف دولار، و150 ألف دولار للفرق المتأهلة إلى دور الـ16، كان النجم الساحلي التونسي توج بطلاً للنسخة الماضية التي أقيمت تحت مسمى كأس زايد للأندية الأبطال بعد فوزه على الهلال السعودي بنتيجة 2-1 في المباراة التي أقيمت بمدينة "العين" الإماراتية.

ومن جانبه طالب طلعت يوسف المدير الفنى لزعيم الثغر لاعبيه باحترام المنافس والعمل على خطف النقاط الثلاث لتسهيل مباراة العودة بالبحرين لضمان التأهل للدور التالى للبطولة ، اكتملت القوة الضاربة لـ الاتحاد السكندرى بعودة أحمد نبيل مانجا مدافع وسط الفريق من الإصابة التى ألمت به بنزلة برد شديدة ألزمته الفراش لمدة 3 أيام.

الاتحاد السكندرى المحرق البحرينى البطولة العربية طلعت يوسف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة

الاتحاد السكندرى ينهى استعداداته للمحرق البحرينى بالبطولة العربية السبت، 02 نوفمبر 2019 01:30 ص

"قسطنطينية" يكشف المحرق البحرينى للاتحاد السكندرى الخميس، 31 أكتوبر 2019 04:07 م

صور.. وصول المحرق البحرينى إلى مطار برج العرب لمواجهة الاتحاد السكندرى الأربعاء، 30 أكتوبر 2019 05:25 م

الاتحاد السكندرى يفوز مرتين فى يوم واحد ستعدادا للبطولة العربية الأحد، 27 أكتوبر 2019 05:38 م